شخصية فيلم أفاتار طريقة للاحتجاج في غزة

مجموعة من الشبان الفلسطينيين يحتجون على حدود غزة بالتنكر على هيئة الشخصيات الخيالية لفيلم "أفاتار" .
الثلاثاء 2018/05/08
واقع الفلسطينيين يشبه وضع كوكب باندورا

غزة (فلسطين) - طلت مجموعة من الشبان الفلسطينيين، الذين يحتجون على حدود غزة، أجسادهم باللون الأزرق ووضعوا شعرا مستعارا مضفرا طويلا وأخذوا يلوّحون بالعلم الفلسطيني.

وفي استعراض غريب بالاحتجاجات قلّد الشبان الشخصيات الخيالية لفيلم “أفاتار” الذي طرحته شركة “تونتيث سنشري فوكس” في 2009.

والفيلم عبارة عن مغامرة خيالية وضعت في العالم السحري البعيد لقمر أو كوكب باندورا الخيالي الذي تسكنه كائنات مسالمة زرقاء.

ويظهر الفيلم، الذي حقق إيرادات تجاوزت أعلى إيرادات حققها فيلم وبلغت 2.7 مليار دولار من عرضه في أنحاء المعمورة، العالم من القمر السحري المثالي حيث تعيش كائنات (نافي) الغريبة والذي غزاه البشر.

ويقول المحتجون الفلسطينيون إن واقعهم يشبه وضع كوكب باندورا.

ومن هؤلاء شاب يدعى محمد أبوحجر قال “جئنا لنجسّد شخصية أفاتار من فيلم أفاتار العالمي لنؤكد بأن الشعب الفلسطيني شعب يستحق الحياة وأننا نخاطب العالم بعقله الغربي. اليوم جئنا لنقول إن غزو كوكبنا الفلسطيني غزو باطل”.

وأضاف “أفاتار مقاوم لكوكبه الفضائي الذي حاول الأميركان احتلاله وطرد السكان الأصليين من هذا الكوكب”.

24