شراكة قطرية يابانية في الطاقة الشمسية الأردنية

السبت 2014/06/28
شركة قطرية تنفذ بمشروعا للطاقة الشمسية فى الأردن

الدوحة – وقعت شركة نبراس للطاقة المملوك أغلبها للحكومة القطرية اتفاقا لتنفيذ مشروع لتوليد الكهربائية عبر الطاقة الشمسية، بشراكة يابانية أردنية.

وتمتلك شركة نبراس 35 بالمئة في المشروع، ونفس النسبة تمتلكها شركة ميتسوبيشي اليابانية، وتمللك الحصة الباقية شركة قعوار الأردنية. وتبلغ تكاليف المشروع نحو 100 مليون دولار.

وقال كريم قعوار رئيس مجموعة قعوار للاستثمارات إنه سيجري الانتهاء من المشروع في عام 2015 ليبدأ الانتاج في 2016.

وتشير التقديرات إلى أن فاتورة الطاقة تكلف الأردن 5.6 مليار دولار سنويا مما يؤدي إلى استنزاف موارد البلاد من العملات الصعبة.

وتؤكد الدراسات أن الشمس الساقطة في الأردن على كيلو متر مربع واحد تعادل مليون برميل نفط في العام الواحد.

ويواجه الاقتصاد الأردني تحديات كبيرة، حيث تعاني الموازنة العامة من عجز بلغ العام الماضي 1.84 مليار دولار ومقدر للعام الحالي بحوالي 1.5 مليار دولار. ويستورد الاردن غير منتج للنفط كامل احتياجاته النفطية من الخارج بالأسعار العالمية.

وكانت وزارة الطاقة الأردنية قد وقعت مع شركات عالمية، 8 مذكرات تفاهم لاستغلال الصخر الزيتي بواسطة التعدين السطحي لإنتاج النفط. وقالت إن الأردن رابع أكبر دولة على مستوى العالم، من حيث امتلاك مصادر الصخر الزيتي والتي تبلغ 70 مليار طن.

ويبلغ رأس مال نبراس للطاقة مليار دولار، وتملك شركة الكهرباء والماء القطرية 60 بالمئة من أسهمها، في حين تملك شركتا قطر للبترول الدولية وقطر القابضة مناصفة النسبة المتبقية.

وتركز الشركة على الاستثمار خارج قطر في توليد الطاقة، والأعمال المتعلقة بهذا القطاع، كتحلية ومعالجة المياه وشبكات التدفئة والتبريد وتأمين الوقود ومعدات تحميل وتفريغ الوقود الخاصة بتلك المشاريع.

11