شرطة نيويورك تنشر عبر الإنترنت خريطة تفاعلية للجريمة

الخميس 2013/12/12
خريطة الجرائم هذه هي أول خريطة رقمية لعامة الشعب من قبل شرطة نيويورك

نيويورك – نشرت شرطة نيويورك خريطة تفاعلية للجريمة للرد على مخاوف السكان والسياح الذين يسعون إلى معرفة المناطق التي تشهد جرائم اغتصاب وقتل أو عمليات سرقة أو اعتداءات.

وهذه أول خريطة رقمية توضع في تصرف عامة الشعب من قبل شرطة نيويورك وهي الأهم في الولايات المتحدة والتي ساهمت في تراجع كبير في عدد الجرائم في هذه المدينة في السنوات الأخيرة. وتعتمد مدن أميركية أخرى هذا النوع من المواقع منذ فترة.

وتسمح هذه الخريطة للمستخدمين بالاطلاع على إحصاءات الشرطة حول الجنح والجرائم في شارع أو حي أو منطقة معينة في دوائر المدينة الخمس.

فيمكن للناس أن يجدوا معدل جرائم القتل والاغتصاب والسرقة والسطو والهجمات وغيرها من الجنح من كانون الثاني/ يناير 2012 إلى تشرين الأول/أكتوبر 2013 بالشهر أو بالسنة لكل ألف نسمة.

وتعتد مدينة نيويورك التي كانت معروفة في ما مضى بنسبة الجريمة المرتفعة، بأنها أكثر مدن الولايات المتحدة الكبرى أمانا مع أدنى معدل جريمة في البلاد منذ خمسين عاما.

وقال قائد شرطة نيويورك راي كيلي إن "البلدية اعتمدت على هذه البيانات لمكافحة الجريمة. هذه الخارطة تساعد سكان نيويورك على فهم أين تقع الجرائم والجنح".

وتترافق البيانات مع نقاط زرقاء تظهر الحوادث لكل ألف نسمة وبالأصفر والبرتقالي المناطق الأكثر عرضة للجرائم.

ويمكن لهذه المعلومات أن تساعد السياح في نيويورك الذين بلغ عددهم مستوى قياسيا مع 54,3 مليون سائح في العام 2013.

19