شركات خدمات النفط البريطانية تخفض الوظائف

الخميس 2015/04/30
الشركة تعتزم خفض 100 وظيفة

لندن – انضمت شركتا أميك فوستر ويلر وبتروفاك البريطانيتان أمس إلى قائمة متنامية من شركات خدمات مشروعات النفط والغاز المدرجة في لندن والتي تخطط لخفض الوظائف بسبب الهبوط الحاد لأسعار النفط.

ودفع التراجع الحاد في أسعار النفط العالمية منذ منتصف يونيو الماضي شركات تنقيب وإنتاج كبرى إلى خفض ميزانيات الإنفاق بمتوسط 10 إلى 15 بالمئة وإعادة التفاوض حول العقود مع شركات الخدمات.

وقالت أميك، التي يعمل لديها 40 ألف شخص، إنها تجري مشاورات مع 149 موظفا في أبردين وإن حوالي 64 وظيفة قد تتأثر. ومن بين عملاء الشركة رويال داتش شل واكسون موبيل.

وقال متحدث باسم بتروفاك إن الشركة تجري محادثات لخفض 100 وظيفة في مناطق بحرية وإن ما يصل إلى 100 وظيفة أخرى بمناطق برية قد تتأثر أيضا.

ولم تحدد الشركة التي يبلغ عدد موظفيها 20 ألفا المناطق التي قد تتأثر بالتخفيضات في الوظائف. وكانت مجموعة جون وود وهي شركة أصغر مقرها أبردين قد قالت أمس إنها تجري محادثات مع 380 موظفا بوحدتها بي.أس.أن، وإن نحو 80 وظيفة قد تلغى.

والقطاع البريطاني من بحر الشمال هو إحدى أعلى مناطق التنقيب تكلفة في العالم وخفضت شركات نفط كبرى عاملة فيه مئات الوظائف. ويبلغ عدد العاملين بالمنطقة أكثر من 400 ألف شخص.

وفي محاولة لمساعدة القطاع أعلنت بريطانيا الشهر الماضي سلسلة من الإجراءات، منها تخفيضات ضريبية لإنعاش الإنتاج الذي هوى إلى أدنى مستوى له منذ أن بدأت الحقول ضخ الخام في منتصف السبعينات.

11