شركة مساندة ترفع سقف مشاريع البنية التحتية في أبوظبي

تسارعت وتيرة إنجاز مشاريع البنية التحتية الاستراتيجية في أبوظبي بعد أن كشفت شركة أبوظبي للخدمات العامة “مساندة” أنها تضع اللمسات الأخيرة لمشروع طريق المفرق الغويفات الدولي وفق أعلى متطلّبات حماية البيئة وأرقى معايير الكفاءة في العالم.
الاثنين 2018/01/15
مشاريع استراتيجية تدعم الاقتصاد

أبوظبي - أعلنت شركة أبوظبي للخدمات العامة “مساندة” المملوكة لحكومة أبوظبي عن اقتراب موعد افتتاح مشروع طريق المفرق الغويفات الدولي الذي يعد بإعطاء زخم جديد لمشاريع التنمية المستدامة.

ويقول مراقبون إن الطريق الجديد يعدّ من أهم مشاريع النقل الاستراتيجية التي تنفذها الإمارة وفق أعلى معايير الجودة والبيئة والاستدامة، حيث تم تزويده بأجهزة إضاءة تعمل بنظام الصمامات الباعثة للضوء (أل.إي.دي) الذي سيسهم في تخفيض استهلاك الطاقة بنسبة نحو 60 بالمئة.

1.44 مليار دولار، تكلفة مشروع طريق المفرق الغويفات الدولي، الذي انطلقت أشغاله في مارس 2014

ويمتد المشروع البالغ طوله 246 كيلومترا من منطقة المفرق وحتى الحدود الدولية مع السعودية في منطقة الغويفات والمركز الصناعي في الرويس.

وأكد مسؤولون أنّ المشروع الذي تشرف عليه دائرة النقـل في أبـوظبي، سيسهم في تحقيق أهداف الحكومة في تعزيز جـودة البنيــة التحتيـة وتـدعيـم التنميــة الاقتصـادية للإمارة وبرامج التنمية الشاملة بشكل عام.

وقال خالد هاشم المدير التنفيذي لقطاع النقل البري في دائرة النقل إن “مشروع توسعة طريق المفرق الغويفات يأتي في إطار جهود تطوير وتعزيز انسيابية الحركة المرورية والتجارية وبناء نظام نقل فعال ومتكامل يخدم المجتمع والاقتصاد المحلي”.

وأوضح أنّ المشروع سوف يعزز التكامل الجغرافي والاقتصادي والاجتماعي على الصعيد الإقليمي ويؤدي لزيادة تدفق السلع والبضائع والتبادل التجاري على مستوى المنطقة.

وأشار إلى أنّ البنية التحتية المتطوّرة والمتكاملة في أبوظبي ركيزة أساسية في برامج التنمية المستدامة ومطلب أساسي من متطلبات الاقتصاد القوي القادر على المنافسة عالميا ويمثّل عنصرا رئيسا من العناصر الجاذبة للاستثمار.

وبدأت أعمال تنفيذ المشروع في مارس 2014 وقد خصصت له حكومة أبوظبي نحو 5.3 مليار درهم (1.44 مليار دولار).

خالد هاشم: البنية التحتية للطرق بالإمارة ركيزة أساسية في التنمية المستدامة

وقال صالح الشيبة المزروعي المدير التنفيذي لقطاع الطرق والبنية التحتية بالإنابة في شركة مساندة إن “طريق المفرق الغويفات يعدّ مشروعا استراتيجيا رائدا بمختلف المقاييس”.

وأوضح أن المشروع يتألف من 8 ممرات وتضمّن تنفيذ 16 تقاطعا علويا جديدا، إضافة إلى تطوير التقاطعات القائمة في منطقة المفرق وحميم وأبوالأبيض وتقاطع مدينة زايد وتحسينات جديدة على التقاطعات الحالية.

ويتضمن المشروع الذي عمل على تنفيذه 8500 استشاري ومهندس وعامل، إنشاء مسارات جديدة بكلّ من الاتجاهين، من حارتين إلى أربع حارات من منطقة المفرق وحتى منطقة غابة بينونة بطول 182 كيلومترا ومن حارتين إلى ثلاث حارات من منطقة براكة وإلى غاية الغويفات بطول 64 كيلومترا.

كما تمّ إنشاء مواقف جانبية لمستخدمي الطريق ومعابر سفلية للجمال في المنطقة القريبة من الغويفات لخدمة مربي الجمال في المناطق المحيطة ومضمار سباق الهجن القريب من منطقة السلع.

وانطلاقا من التزام دائرة النقل بأفضل المعايير العالمية في مجال الاستدامة، طبّقت “مساندة” خلال المشروع عددا من التقنيات الحيوية التي أسهمت في تعزيز مستوى الاستدامة البيئية وفق أرقى معايير الكفاءة العالمية.

وقامت الشركة بزيادة ارتفاع مستوى الأسفلت الحالي في كثير من مقاطع الطريق، بهدف تفادي الآثار السلبية لتجمع المياه الجوفية، والمساعدة على تصريف مياه الأمطار، فضلا على تعزيز القدرة الاستيعابية للطريق لتحمل الأوزان الإضافية تحسّبا لزيادة الحركة المرورية.

11