شريفة التوبي تبحث عن نفسها في خبايا الروح

الخميس 2015/06/11
نثار حاولت الكاتبة تجميعه قبل أن تعصف به ذاكرة زمن مهترئة

بيروت - عن “المؤسسة العربية للدراسات والنشر”، ببيروت، صدر للكاتبة العمانية شريفة التوبي كتاب بعنوان “نثار”، يتضمن نصوصا أدبية، تتوزع على 96 صفحة من القطع المتوسط.

تقول المؤلفة في تذييلها لكتابها “ما قرأتموه على هذه الصفحات ليس سوى نثار حروف فما كنت أكتب كما تظـنون وكــما أظن.

كنت أفتش في خبايا الروح عني وعنك وعن أشياء أخرى كثيرة وجميلة لم أستطع الحصول عليها. كانت تطاردني الفكرة وأطاردها”.

وتتابع قولها “كنت أحاول الإمساك بها لكنها كانت تتمكن مني قبل أن أتمكن منها. تتعبني تلك اللحظة التي أسكب فيها ماء الروح في فكرة لألقيها عليكم عارية من أيّ ما يستر جمالها أو قبحها، وكما أتت دون زركشة أو زخرفة أو حتى محاولة إلباسها ثوبا جديدا.

فالفكرة لديّ في عمر اللحظة التي ولدت فيها. حتى اكتشفت أن كل ما كتبته كان نثارا من روحي. نثار حاولت تجميعه قبل أن تعصف به ذاكرة زمن مهترئة”.

14