شكري يبرر إعادة تيران وصنافير إلى السعودية

الجمعة 2016/04/29
شكري: لا سيادة لنا على الجزيرتين

القاهرة – أعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري، أن قرار إعادة جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، في هذا التوقيت بالذات يعود إلى أن النظام الحالي لا يقبل التسويف، وما حدث في الماضي كان مجرد تأجيل للأمر وليس حسمه.

وأوضح شكري خلال لقاء جمعه بشباب الأحزاب، أن “على الجميع أن يدرك أن موضوع الجزيرتين يجري بحثه منذ أكثر من 15 عاما، وهناك خطابات متبادلة سابقة أقرت فيها مصر بأحقية السعودية لهذين الجزيرتين، وما يقال عن المطالبة بتطبيق المادة 151 من الدستور يعني أننا لنا سيادة على الجزيرتين ونريد أن نتنازل عنهما، وهذا ليس صحيحا”.

وكان قرار مصر بإعادة جزيرتي تيران وصنافير إلى السعودية في إطار اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين البلدين التي تم توقيعها خلال زيارة أداها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، قد أثار ضجة كبيرة في الشارع المصري الذي انقسم بين مؤيد للخطوة ورافض لها.

وتكتسي الجزيرتان أهمية استراتيجية كبرى بحكم موقعهما الجغرافي المتميز، والذي يجعلهما مفتاح خليج العقبة.

2