شكوك أردنية حول علاقة حزب الله بالطائرة "أيوب"

الأربعاء 2014/08/06
وزير الداخلية الأردني يؤكد صعوبة التحقق من مصدر الطائرة

عمان- أعلن وزير الداخلية الأردني حسين هزاع المجالي، أن طائرة الاستطلاع التي دمرتها القوات المسلحة، قبل عدة أيام، في محافظة المفرق “أتت من الشمال وهي شرقية (في إشارة إلى أنها من سوريا، وشرق أوروبية الصنع).

يأتي ذلك وسط تواتر الشكوك حول علاقة حزب الله بالطائرة دون طيار والتي تحمل اسم أيوب.

وأكد المجالي خلال مؤتمر صحفي عقد في رئاسة الوزراء ليل الاثنين، بحضور رئيس الوزراء عبدالله النسور، أن الطائرة تفتتت إلى أجزاء صغيرة، ممّا يجعل مهمة التحقق منها صعبة.

وأثارت الطائرة دون طيار التي كشفتها دفاعات الجو الأردنية لتسقطها قرب محافظة مفرق شمال شرقي العاصمة عمّان، عديد التساؤلات عن هويتها والهدف من إرسالها.

ورجحت مصادر أمنية أردنية بأن الطائرة دون طيار “أيوب” ربما تكون قد أطلقت من قبل جماعة عسكرية موالية لنظام بشار الأسد من جنوب العاصمة السورية دمشق، في إشارة إلى إمكانية أن يكون حزب الله هو من أرسلها، سعيا منه إلى الكشف عن أية تدريبات عسكرية أميركية شمال الأردن للمعارضة السورية.

4