شيخ الأزهر وبابا الكنيسة الكاثوليكية يزوران جامع الشيخ زايد الكبير

زيارة البابا تترجم الواقع اليومي من التسامح والتعايش السلمي بين الأديان والعقائد المختلفة الذي تعيشه دولة الإمارات باحتضانها أكثر من 200 جنسية من مختلف دول العالم.
الثلاثاء 2019/02/05
لقاء الأخوة الإنسانية

أبوظبي – زار شيخ الأزهر ورئيس مجلس حكماء المسلمين أحمد الطيب والبابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية جامع الشيخ زايد الكبير، ضمن جدول أعمال زيارتهما التاريخية إلى الإمارات ولقائهما معا تحت اسم “لقاء الأخوة الإنسانية”.

تتزامن هذه الزيارة التاريخية مع انعقاد المؤتمر العالمي للأخوة الإنسانية، والذي ينظمه مجلس حكماء المسلمين في أبوظبي، بحضور 700 شخصية من القيادات الفكرية وممثلي الأديان من مختلف أنحاء العالم، ما يجعله التجمع الأكبر من نوعه في المنطقة، ويترجم الواقع اليومي من التسامح والتعايش السلمي بين الأديان والعقائد المختلفة الذي تعيشه دولة الإمارات باحتضانها أكثر من 200 جنسية من مختلف دول العالم، يمارسون شعائرهم الدينية في حرية وأمان.

12