شيراك يختار المغرب للتمتع بأشعة الشمس

الخميس 2016/08/11
شيراك يمر بظروف صعبة

الرباط – استأنف الرئيس الفرنسي الأسبق جاك شيراك قضاء عطلاته في المغرب بعد انقطاع مؤقت جراء وعكة صحية كانت قد ألمت به في السنوات الأخيرة.

وكشفت مصادر إعلامية فرنسية أن شيراك (83 عاما) قصد المغرب أواخر الشهر الماضي لقضاء عطلته قادما على متن طائرة خاصة ومستعينا بكرسي متحرك.

وتأتي زيارته في ظروف صعبة يعيشها، وذلك في أعقاب وفاة ابنته لورانس قبل فترة وأيضا بعد أن ألمت به وعكة صحية كادت تودي بحياته.

وبحسب ما صرح به صديق مقرب منه، فإن شيراك يسعى بدعم من عائلته وأصدقائه إلى “استعادة طعم الحياة والاسترخاء تحت أشعة الشمس” المغربية.

وكان شيراك الذي ترأس بلاده طيلة 12 عاما منذ 1995 قد دخل المستشفى عدة مرات منذ مغادرته قصر الإليزيه، وهو ما خلف شائعات كثيرة حول حالته الصحية، خاصة أنه بات يغيب عن وسائل الإعلام والحياة العامة منذ نوفمبر 2014.

ونفت بيرناديت شيراك أن يكون زوجها يعاني من مرض الزهايمر واكتفت بالإعلان عن أنه مصاب فقط بتراجع في الذاكرة.

12