"شيكابالا" إلى نادي سبورتنج لشبونة البرتغالي

الأحد 2014/02/02
اللاعب تعاقد مع الفريق البرتغالي لأربعة مواسم

القاهرة – أكمل محمود عبدالرزاق (شيكابالا) جناح منتخب مصر لكرة القدم انتقاله إلى سبورتنج لشبونة البرتغالي بعقد يستمر لأربعة أعوام ونصف، بعد مفاوضات شاقة مع ناديه السابق الزمالك انتهت في اللحظات الأخيرة قبل غلق باب الانتقالات أمس الأول الجمعة.

وأكد سبورتنج في موقعه على الإنترنت تعاقده مع شيكابالا -الذي سيكمل 28 عاما الشهر القادم- وقال إن عقد اللاعب المصري يتضمن شرطا جزائيا يبلغ 45 مليون يورو (ما يعادل نحو 60.7 مليون دولار).

ولم يكشف الناديان عن التفاصيل المادية للصفقة، لكن وسائل إعلام مصرية قالت إن الزمالك حصل على 257 ألف دولار من أجل الاستغناء عن شيكابالا، كما سيحصل على نسبة 5 بالمئة من قيمة بيعه لأي ناد لاحقا. وكان شيكابالا قد استبعد بالفعل من قائمة الزمالك في دوري أبطال أفريقيا الشهر الماضي، ولم يشارك مع الفريق منذ فترة طويلة بسبب مشكلات مالية بينهما.

وقال شيكابالا لموقع سبورتنج بعد أن حصل على القميص رقم 7 الذي ارتداه من قبل لويس فيجو أفضل لاعب في العالم سابقا: “كانت مفاوضات صعبة.. لكن ما يهم الآن هو أنني حققت حلما رائعا، وأنا موجود في واحد من أكبر الأندية في أوروبا”.

وربما يعيد الانتقال إلى سبورتنج -الذي يحتل المركز الثاني في الدوري البرتغالي الممتاز بفارق نقطتين وراء منافسه التقليدي بنفيكا- الحياة للاعب موهوب لم يرتق أبدا إلى مستوى التوقعات.

وأمضى شيكابالا مسيرته كلها في مصر في نادي طفولته الزمالك، منذ شارك مع الفريق الأول للمرة الأولى في موسم 2002-2003. وخلال تلك الفترة قضى شيكابالا موسما ناجحا مع باوك سالونيكا اليوناني في 2005-2006، حيث كان معشوق جماهير باوك ووصفته الصحف اليونانيه أنه “ريفالدو اليونان” نظرا لكونه يمتلك مهارات خاصه في قدمه اليسرى، ونشرت المجلات الرياضية الكثير من التقارير عنه مما زاد من شعبيتة في اليونان. ثم ذاع صيته حتى وصلتة عروض احتراف في عدة أندية أوروبية، وكان في طريقه للانتقال للدوري الهولندي وبالتحديد نادي بي إس في آيندهوفن، لولا أن مشكلة التجنيد أجبرته على العودة لمصر مرة أخرى، ليلتحق بالزمالك مجددا. ولعب أيضا لفترة قصيرة على سبيل الإعارة بين صفوف الوصل الإماراتي في 2011-2012. وخاض شيكابالا 26 مباراة مع منتخب مصر وسجل هدفا وحيدا.

23