شيكاغو.. الموسيقى لا تتوقف في مدينة كل الفصول

الجولة السياحية بشيكاغو تحمل الزائر إلى مواطن الفن والرياضة وإلى منابع المعمار والطبيعة المتنوعة، وهي مدينة تفوح بروح العطاء المادي والمعنوي، حيث يتهافت سكانها على قيادة الزوار في جولات سياحية مجانية.
الأحد 2016/03/13
إطلالة بنورامية لاكتشاف المدينة

شيكاغو – تمتاز مدينة شيكاغو بالتنوع الكبير في نشاطاتها وإسهاماتها في مختلف المجالات الثقافية والموسيقية والفنية مثل المسرح والسينما وموسيقى الجاز والبلوز، فهي مقصد عشاق الفن بامتياز.

وتحتفي شوارع هذه المدينة بتماثيل بابلو بيكاسو وجوان ميرو، وبناطحات سحاب تعانق عنان السماء من تصميم أشهر المهندسين، كما تصدح موسيقى البلوز في البارات والمطاعم المنتشرة في أرجاء المدينة الرائعة، التي تقع على الضفة الجنوبية الغربية لبحيرة ميشيغان، وتزخر بالعديد من الحدائق والمتاحف البديعة والكثير من مناطق الجذب السياحي الأخرى.

رحلة بالقارب

ويمكن لعشاق الفن المعماري القيام برحلة بالقارب في نهر شيكاغو للتعرف على الكنوز المعمارية، التي تزخر بها المدينة الأميركية، لا سيما بعد أن تحول هذا النهر المهجور من قبل السكان الذين قاموا بتشييد منازلهم على ضفته بحيث تكون نوافذهم بعيدة عن منظره المقزز ورائحته السيئة، من مرتع العفن والتلوث إلى واحة للهدوء والاسترخاء وسط المدينة المزدحمة.

النهر لا يوفر رحلة بالقارب فحسب للتمتع بكل ما يحيطه من معمار، بل ويضطر السياح كذلك لدفع تكاليف باهظة نظير إيجار المنازل، التي توفر إطلالة على مياهه من غرف المعيشة.

ويمكن للسياح ملاحظة هذا التغير، الذي طرأ على المدينة عند القيام بجولة بالقارب في النهر، حيث تم تحويل مباني المستودعات والمخازن القديمة إلى شقق ومنازل فاخرة، بالإضافة إلى تشييد العديد من ناطحات السحاب الضخمة، بما في ذلك برج ويليس، الذي كان يُعرف في السابق باسم برج سيرز، ويبلغ ارتفاعه 442 مترا، ويعتبر ثاني أطول ناطحة سحاب في الولايات المتحدة الأميركية.

ويحظى السياح في هذه المدينة بالاستقبال الجيد من قبل العديد من المتطوعين في شيكاغو لتعريفهم بالمدينة واصطحابهم لزيارة المعالم السياحية بها مجانا.

الفرق الموسيقية التقليدية تقدم لضيوفها وجبات فنية دسمة في ليالي شيكاغو

حي أستور.. حي المشاهير

ومن بين هذه الجولات التطوعية يقوم السياح بزيارة حي أستور، رفقة أحد هؤلاء المتطوعين ويدعى ويلي، حيث يوجد مطعم بارون ستون والكثير من المنازل المشيدة على طراز “أرت ديكو” والعديد من المباني والفيلات، التي كانت في السابق مقر إقامة صفوة المجتمع في شيكاغو. ويشتهر حي أستور أيضا بوجود فندق عام، معروف باسم “إمباسادور إيست”، كان مقر إقامة المطرب فرانك سيناترا الشهير.

أوركسترا في حديقة الألفية

وتعتبر حديقة الألفية، التي تم افتتاحها خلال عام 2004، بمثابة واحة خضراء في وسط المدينة، وتتدفق أعداد غفيرة من السياح خلال فصل الصيف لحضور حفلات الأوركسترا غرانت بارك في جناح “جاي بريتزكر”، وتوجد على حافة الحديقة نافورة التاج، حيث يوجد برجان من الأبراج في مواجهة بعضهما البعض بارتفاع 15 مترا، ويتم عرض فيديو للوجوه، التي دائما ما تتدفق المياه من أفواهها.

وتزخر حديقة الألفية أيضا بأشهر موقع لالتقاط صور السيلفي في مدينة شيكاغو، عند بوابة السحاب “كلاود غيت” من إبداع النحات البريطاني إنيس كابور، ويطلق أهل مدينة شيكاغو على هذا العمل الفني الضخم واللامع والمصنوع من الفولاذ المقاوم للصدأ اسم الحبة “ذا بين”.

وجهة سياحية مثالية لعشاق موسيقى البلوز والجاز

فنون وموسيقات

ولعل أهم ما يميز مدينة شيكاغو أنها ، حيث يقوم الفنانون بنصب أجهزتهم الموسيقية في الشوارع والطرقات وتقديم فنونهم الساحرة في الهواء الطلق وأمام المارة. علاوة على أن العديد من المطاعم والحانات تقدم لضيوفها وجبة موسيقية دسمة كل مساء بواسطة الفرق الموسيقية التقليدية، وقد ظلت مدينة شيكاغو لعقود طويلة مهد موسيقى البلوز وظهر بها أشهر الفنانين مثل ويلي ديكسون وليتل والتر.

وتتمتع الفنون المختلفة بنصيب كبير في مدينة شيكاغو، حيث تظهر المنحوتات والأعمال الفنية في مختلف الميادين، مثل تمثال بابلو بيكاسو في ميدان دالي بلازا، وكذلك تمثال جوان ميرو في ميدان برونزويك بلازا. كما تزخر شيكاغو بالعديد من المتاحف المختلفة، منها على سبيل المثال متحف الفنون، الذي يحتوي على الإبداعات الفنية لكبار الفنانين العالميين مثل كلود مونيه ومارك شاغال وهنري ماتيس وبابلو بيكاسو وغيرهارد ريختر وغيرهم. كما يقدم متحف الفن المعاصر الأعمال الفنية لجوزيف بويس وآندي وارهول وفرانسيس بيكون وآخرين.

وسيجد الزائر مساحات واسعة لعرض اللوحات وأعمال النحت مقارنة بالمساحات الضيقة في معهد الفنون. ويمكن رؤية مشهد مريح للبحيرة والسماء في حديقة المنحوتات عندما يكون الطقس معتدلا.

لكن الفن في شيكاغو لا يقتصر على المتاحف، إذ يلتقي محبو اقتناء الأعمال الفنية في فصل الربيع من كل عام في معرض الفن بشيكاغو الذي يعقد هذا العام في الفترة بين 29 أبريل وحتى 2 مايو 2016. بجانب انتشار بعض المعارض الصغيرة في أحياء ريفر نورث وويستلوب.

إطلالة فريدة

وعندما يرغب السياح في الاستمتاع بإطلالة فريدة من نوعها على وسط مدينة شيكاغو، يمكنهم الصعود إلى اثنتين من أبرز ناطحات السحاب المنتشرة في المدينة، حيث يمكن للسياح الصعود إلى الطابق 94 في ناطحة السحاب 360 شيكاغو والاستمتاع بإطلالة بديعة من ارتفاع يبلغ 300 متر على بحيرة ميشيغان والرصيف البحري. وتوجد منصة المشاهدة الأخرى أعلى برج ويليس في الطابق 103، وهنا يمكن للسياح الوقوف في صناديق زجاجية والنظر إلى أسفل ومتابعة ما يدور تحت أقدامهم من ارتفاع يبلغ 412 مترا.

نكهة المطبخ العربي تفوح بين ناطحات السحاب

ويوجد بشيكاغو أيضا ثلاثة معالم بمتحف الحرم الجامعي من أفضل معالم المدينة وهي: قبة أدلر السماوية والمتحف الميداني للتاريخ الطبيعي وإكواريوم شيد. وإلى الجوار يقع متحف العلوم والصناعة، حيث يتم قضاء أوقات ممتعة جدا ومفيدة وتعليمية في نفس الوقت.

وهنالك الكثير من مواقع السياحية الأخرى في المدينة التي تغري السائح بإلقاء نظرة على كامل أرجاء المدينة كالحي الصيني وهو أحد أكثر أحياء المدينة تنوعا وحيوية، إلى جانب “إكواريوم” شيد في متحف الحرم الجامعي المناسب للزيارات العائلية، فهو يحتوي الكثير من معارض الحياة المائية والمعارض التفاعلية.

شيكاغو هي أيضا موطن بعض أكبر الفرق الرياضية شهرة في العالم، حيث تتيح للسائح صيفا التمتع بمشاهدة لعبة البيسبول في ملعب ريجلي فيلد ومشاهدة فريق ذا كبز، أو مشاهدة فريق وايت سوكس بيو اس سيليولير فيلد، أما شتاء فإن يونايتد سنتر، وهو موطن نادي فريق كرة السلة شيكاغو بولز وفريق بلاك هوكس من دوري الهوكي الوطني، يكون قبلة الزائرين. وخريفا يكون التمتع بمشاهدة لعبة كرة القدم الأميركية لفريق ذا بيرز في ملعب سولدجر فيلد.

رغيف الفلافل

وتضم شيكاغو أفضل المطاعم بين كل مدن أميركا الشمالية، حيث يتميز كل حي فيها بأطباق ومطابخ مختلفة، مثل اليونانية والهندية والصينية. وتعد المناطق مثل الباني بارك وساحة لنكولن من أفضل الخيارات للتمتع بالأطباق الألمانية والكورية وطعام الشرق الأوسط، أما منطقة ويكر بارك فهي تشتهر بوجود مطاعم حائزة على جوائز عالمية.

وتفوح من المدينة الأطعمة العربية بمختلف أصنافها، فالعديد من المطاعم العربية تقدم أشهى الوجبات مثل رغيف الفلافل وصحن الحمص المدمس، كونها تحوي أكبر تجمع سكاني عربي في الولايات المتحدة، والذي يصل تعداده إلى نحو 250 ألف مواطن عربي في مدينة شيكاغو الكبرى.

ويحظى الزائر كذلك بالتجول في شارع التسوق “ماجنيفيسنت مايل” أكثر شوارع شيكاغو شهرة، والذي يمكن العثور فيه، تقريبا، على كل ألوان وأصناف المنتوجات.

17