صادق خان يتعهد بجعل لندن عاصمة لإنتاج أضخم فيلم في العالم

الخميس 2017/02/02
خان يلتزم بجعل لندن أكثر الأماكن اهتماما

لندن - لا تحمل رؤية عمدة لندن صادق خان، الذي يعتبر أول مسلم يتولى هذا المنصب في المملكة المتحدة، تثبيت أسعار المواصلات وتوفير وحدات سكنية بأسعار مقبولة في العاصمة فقط، بل لديه طموحات أخرى يريد تحقيقها لأكبر عواصم أوروبا.

ويأمل خان النائب عن حزب العمال الذي تولى منصبه في شهر مايو الماضي خلفا لبوريس جونسن وزير خارجية بريطانيا حاليا، أن يجعل لندن مدينة تحظى باهتمام أكبر وأوسع من قبل صانعي الأفلام السينمائية في المستقبل.

وكتب تغريدة على حسابه في تويتر، الثلاثاء، يقول فيها “أنا ملتزم بجعل لندن أفضل وأكثر الأماكن اهتماما لإنتاج أكبر فيلم في العالم”. وقد أرفق تغريدته بمقطع فيديو ظهر فيه مع مجموعة من الناس كنوع من الدعاية لخطته.

ويشكل تصوير الأفلام السينمائية نعمة فعلية لاقتصادات الكثير من الدول من بينها المملكة المتحدة، فهو يوفر إيرادات ضخمة تقدر بالمليارات من الدولارات، كما أنه يوفر فرص عمل لعشرات الآلاف من الأشخاص بأجور مرتفعة.

وتدور السياسة الأساسية لصادق خان حول مجموعة من الأهداف التي ترسم ملامح لندن المستقبلية خلال فترة ولايته التي تستمر لأربع سنوات.

ومن بين خططه إغلاق شارع أوكسفورد أمام السيارات وسيجعله للمارة فقط، وسيعطي الأولوية لإجراءات تطوير نقاء الهواء في العاصمة.

وتصدرت لندن، العام الماضي وللمرة الأولى، قائمة “مؤشر المدن العالمية” لأفضل مدن العالم، والتي تنشرها سنويا شركة “أي تي كيرني” الاستشارية الدولية منذ العام 2008، حيث تعمل على تقييم 125 مدينة حول العالم وفق مؤشرات تشمل النشاط العملي ورأس المال البشري وتبادل المعلومات والخبرة الثقافية والتعامل السياسي.

وتمكنت المدينة البريطانية من إزاحة نيويورك الأميركية التي احتلت بشكل دوري صدارة التصنيف على مدى سنوات لتتراجع إلى المركز الثاني في القائمة.

وكان خان قد أكد قبيل إعلان فوزه بمنصب عمدة لندن في تصريحات نقلتها الصحافة البريطانية قبل أشهر أنه يريد أن “يكون رئيس البلدية الذي يوحد المدينة مجددا ويوحد المجموعات المختلفة”.

12