صحافة وصحفيون: برامج تلفزيون الواقع

الأربعاء 2014/10/15
كيم كاردشيان تعتبر الأعلى أجرا بين مشاهير تليفزيون الواقع

غزت القنوات الفضائية، وتسابقت التلفزيونات العربية على الفوز بالنسخة العربية منها، التي انطلقت أصلا من البلدان الغربية، لما فيها من شهرة واسعة، تدر أرباحا طائلة لشركات الإنتاج.

برامج تلفزيون الواقع (Real TV)، هي برامج تعتمد على الواقعية والطبيعة في التصوير وتسلسل الأحداث !!لا تحتاج إلى إعداد ولا تحضير، يتم فيها جمع أفراد من عامة الناس أو حتى من المشاهير، في مكان محدد وبيئة محددة وتسجيل حياتهم وردود أفعالهم الطبيعية، وعرض ذلك عرضا مباشرا للمشاهدين الذين يتابعون حياة المشتركين وتصرفاتهم.

أول برنامج عرض في العالم من تلفزيون الواقع كان سنة 1973 بالولايات المتحدة الأميركية واسمه “العائلة الأميركية”، وتناول مواضيع الطلاق والشذوذ الجنسي… باعتبارها محرمة في المجتمع آنذاك، وهو نفس الأسلوب الذي يتبعه منتجو هذا النوع من البرامج في العالم العربي اليوم.

تطورت فكرة برامج الواقع، فكل شيء يختلف مع المشاهير، ومجرد وضع صورة أو اسم أحدهم على منتج أو برنامج يعتبر كفيلا بجذب الملايين من المعجبين، وعرض الحياة الطبيعية للمشاهير على شاشات التليفزيون يمثل فكرة رائعة ومربحة لشبكات التليفزيون. وتعتبر كيم كاردشيان الأعلى أجرا بين مشاهير تليفزيون الواقع. فقد حصلت على 6 مليون دولار سنة 2010 فقط مقابل ظهورها في برنامج Keeping up With the Kardashians.

الجدل حول برامج الواقع يشمل اليوم مختلف الدول، وحسب تقارير إعلامية فإنّ برامج الواقع تسببت منذ عام 2000 في انتحار أكثر من 20 مشاركا في مختلف أنحاء العالم، وقد وُجهت أصابع الاتهام إلى شركات الإنتاج التي تحصد الملايين من وراء هذه المشاريع التلفزيونية دون أن تهتم بحماية المشاركين ومتابعة وضعيتهم النفسية أثناء عرض البرنامج وبعد توقفه.

18