صحافة وصحفيون: صحيفة "هآرتس"

الثلاثاء 2014/09/16
رغم تعرضها لمنافسة قوية إلا أن "هآرتس" تعتبر صحيفة النخبة

صحيفة التيار المثقف واليسار في إسرائيل، اعتادت تعرضها لموجات إلغاء انتساب مشتركيها في كل مواجهة عسكرية تقوم بها إسرائيل. واضطرت في الأسابيع الأخيرة إلى مواجهة موجة من إلغاء الاشتراكات احتجاجا على مقال جدعون ليفي “أسوأ الطيارين”، الذي انتقد فيه طياري سلاح الجو الإسرائيليين الذين ينفّذون الهجمات الجوية في أرجاء غزة.

انتقادها لسياسة إسرائيل ليس فقط في ما يخص الفلسطينيين، بل تتعدى ذلك إلى العلاقات الخارجية وخاصة إيران، إذ تحدثت أن إسرائيل في حاجة إلى إيران بقدر حاجة إيران إليها، مشيرة إلى أن “إسرائيل هي ترياق النظام الإيراني”. وأنهما “حلف أبدي”.

هآرتس صحيفة يومية توزع صباحا، آراؤها ليبرالية في ما يخص القضايا المحلية، الشؤون الدولية، البيئة والاقتصاد، ومعتدلة في ما يخص قضايا الأمن.

رغم تعرضها لمنافسة قوية بسبب وجود صحف توزع مجانا في إسرائيل، إلا أن “هآرتس″، تعتبر صحيفة النخبة، وهي لا توزع أي جزء منها مجانا.

الصحيفة مملوكة لعائلة ثرية جدا من أصول ألمانية وقد أسسها جرشون شوكين الألماني الأصل والذي شغل لفترة عضوا في الكنيست الإسرائيلي عن حزب ليبرالي صغير لم يعد موجودا على الساحة السياسية الإسرائيلية، وقد خلفه في رئاسة الصحيفة نجله عموس شوكين، والمعروف بمواقفه اليسارية ومعارضته للاستيطان وتبنيه واحتضانه لعدد من الصحفيين والكتاب الذين يعتبرون من رموز اليسار في إسرائيل وبعضهم معروف جدا للقارئ الفلسطيني أمثال جدعون ليفي وعميره هاس وبراك رفيف وأوري مسجاف.

18