صحافة وصحفيون: كيهان صحيفة خامنئي

الثلاثاء 2014/07/15
كيهان إحدى أقدم الصحف الإيرانية

صحيفة كيهان هي إحدى أقدم الصحف الإيرانية التي صدر العدد الأول منها في 24 مايو1942 في طهران. وأثيرت حساسية كبيرة في الأوساط الإعلامية والسياسية الإيرانية منذ تعيين حسين شريعتمداري لرئاسة مؤسسة كيهان بسبب مواقفه والسياسة التي اتخذها للصحيفة.

وتدرك جميع القوى السياسية في إيران جيداً أنه ينبغي عليها أن تقرأ الصفحة الثانية لصحيفة كيهان إذا أرادت أن تعرف مواقف المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي. يتم نشر افتتاحية صحيفة كيهان، التي عادة يكتبها حسين شريعتمداري، في الصفحة الثانية من هذه الصحيفة.

لا ريب أن في العقدين الأخيرين لعبت صحيفة كيهان دوراً رئيسياً في تشكيل سياسة وأحداث الحكومة الإيرانية. وبصفة دائمة يتناول الإعلام الفارسي في داخل وخارج إيران، العلاقات والجلسات الخفية ونشر القرارات المفصلية للحكومة في افتتاحية كيهان أو العنوان الأول للصفحة الرئيسية ودور وعلاقة شريعتمداري مع خامنئي وقادة الحرس ومسؤولي المخابرات.

بعض مواقف صحيفة كيهان أثارت ضجة إعلامية إقليمية ودولية واسعة. وعلى سبيل المثال وليس الحصر، كان أحد هذه المواقف مقال حسين شريعتمداري حول البحرين الذي تم نشره في 9 يوليو 2007. وكان شريعتمداري قد صرح بأن البحرين هي إحدى محافظات إيران وتم اقتطاعها من إيران بسبب ضعف الشاه.

وفي 22 دسمبر 1993، عين خامنئي حسين شريعمتداري ممثلاً للولي الفقيه ورئيساً لمؤسسة كيهان. ووصفه خامنئي بأنه “شخصية قيّمة” و”لديه تاريخ وكفاءات ثقافية فريدة”، وطالبه بأن يقف في وجه الغزو الثقافي الغربي والذين يحاولون استغلال الحريات في إيران، حسب وصفه.

وحذر خامنئي في لقائه برابطة الصحفيين من الغزو الثقافي، واعتبر صحيفة كيهان وحسين شريعمتداري بأنهما قناصا الثورة الإيرانية ضد هذا الغزو.

18