صحيفة البصل: 25 عاما من التهكم

الثلاثاء 2013/09/03
تعرضت الجريدة لدعاوى قضائية عديدة

لندن – تحتفل أشهر الصحف الساخرة في العالم يوم الخميس المقبل بالذكرى الخامسة والعشرين لانطلاقها، معولة على كسب المزيد من القراء عبر اختيار قصص تهكمية ساخرة ومثيرة للجدل.

وواجهت الصحيفة مساءلات قضائية عديدة كان أشهرها على عنوانها الرئيسي بعد انتخاب الرئيس الأميركي باراك أوبا في دورة رئاسته الأولى عندما كتبت «الرجل الأسود يسال الأمة من أجل التغيير».

وحصلت الجريدة على مدى سنوات إصدارها على مجموعة من الجوائز الدولية، خصوصا بفضل تغطيتها أحداث 11 سبتمبــــر التــي ضربت الولايات المتحدة.لكن الجريدة قدمت أكثر من اعتذار على قصص إخبارية متهكمة نشرتها، بما فيها العنوان الذي مس الرئيس الأميركي ووصفه بالأسود، في إشارة عنصرية، إضافة إلى اعتذار بعد تهكمها على ممثل صغير في التاسعة من عمره رشح لجائزة الأوسكار في فبراير 2013.

وغطت الصحيفة المعارك الداخلية في الولايات المتحدة، على الرغم من الضائقة المالية التي واجهتها وأغلقت مكتبها في نيويورك، فيما رفض بعض المحررين العاملين فيها الانتقال إلى شيكاغو.وتبقى صحيفة البصل، من بين أكثر الصحف الأميركية المحليــــــة تهكما وسخرية، الأمر الذي يجعلها محل اهتمام شريحة كبيرة من القراء، فيما يتم تجاهلها من قبل القراء الذين يفضلون مطالعة الصحف الرصينة.

18