صحيفة "عمان أوبزيرفر" تدخل متحف الصحافة الدولي في واشنطن

الخميس 2014/12/04
تفعيل وتعزيز العلاقات العمانية الأميركية في المجال الإعلامي

واشنطن - أعلن عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام العماني إضافة جريدة “عمان أوبزيرفر” لمتحف الصحافة الدولي بالعاصمة الأميركية واشنطن بشكل رسمي، والتي تصدرعن مؤسسة عمان للصحافة والنشر والإعلان.

وأكد الوزير مساء أمس الأول، أن حضور أول جريدة عمانية في المتحف العالمي يحمل دلالة كبيرة فيما يتعلق بنقل الرسالة الإعلامية العمانية من الداخل إلى الخارج، وفي إطار فكر التواصل مع الآخر معربا عن أمله أن تحضر وسائل إعلامية عمانية أخرى في متحف الصحافة الدولي.

ويروي متحف الصحافة بواشنطن تاريخا يمتد إلى أكثر من 500 عام من مهنة المتاعب، وهو يعرض للصفحات الأولى لأكثر من 800 صحيفة عالمية بمختلف اللغات في العالم بما فيها اللغة العربية. ويتضمن المتحف العديد من القاعات ومنها عائلة "أوكس سولزبيرجر" الكبرى، وهي تضم صحيفة نيويورك تايمز وتوجد بها شاشة كبيرة بارتفاع تسعين قدما تعرض لأحدث العناوين الرئيسية من جميع أنحاء العالم، وقاعة "نيوز كوربوريشن لتاريخ أخبار" والتي تروي قصة الإنسان والأخبار عبر التاريخ في تسلسل زمني يقدم مجموعة من الصحف والمجلات عبر أجهزة الحواسيب التي تعمل باللمس وتضم مئات المنشورات الرقمية.

كما يحوي على المئات من القطع الأثرية والتذكارات المتعلقة بعالم الصحافة معروضة في صناديق خاصة موزعة على مختلف أنحاء صالات العرض منها ما يعود إلى سنة 1603م وهي عبارة عن ورقة من جريدة إنكليزية عتيقة تتكلم عن تتويج الملك جيمس الأول.

ويضم أيضا معرض "بلومبيرج" معرضا لصور جائزة "بوليتزر" الشهيرة ويقوم بعرض صور الفوز بالجائزة والمصورين الذين قاموا بالتقاطها. ويقدم المعرض مقاطع أخبار تاريخية تجسد الحريات الخمس (الدين والتعبير والصحافة والتجمع والمطالبة) وفي الصحافة بالتحديد نقرأ ما قاله توماس جفرسون: «تعتمد حريتنا على حرية الصحافة والتي لا يمكن تحديدها دون فقدها”.

وزار وفد الوزير العماني معرض “تايم وارنر” للأخبار العالمية، الذي يعرض للأخبار وحريات الصحافة في جميع أنحاء العالم عبر خريطة تضم 190 دولة، ويعرف بالصحفيين الذين عرضوا حياتهم للخطر من أجل المهنة، ومعرض عائلة بوليام للكتب العظيمة، وهنا نجد منشورات نادرة مثل أول نشرية مطبوعة لدستور الولايات المتحدة، ومعرض توداي للصفحات الأولى من الصحف في أنحاء أميركا والعالم.

وتأتي هذه الزيارة التي تشمل محطتين (واشنطن ونيويورك) في إطار تعزيز وتفعيل العلاقات العمانية الأميركية خاصة في المجال الإعلامي، حيث تشمل العديد من المراكز الإعلامية الدولية وبعض الجامعات في واشنطن للإطلاع على تجربة وعمل هذه المراكز والاستفادة من خبراتها.

18