صدام عربي قوي بين مصر والبحرين في مونديال اليد

الاثنين 2017/01/16
لحمر.. سلاح مصر

باريس - تعيش بطولة العالم لكرة اليد، الاثنين، على وقع 7 مباريات ضمن منافسات الجولة الثالثة، في سادس أيام البطولة العالمية، المقامة حاليا بفرنسا، بين 11 و29 يناير الجاري، منها لقاء مصر والبحرين.

ففي المجموعة الرابعة، يترقب أحباء كرة اليد صداما عربيا قويا، بين منتخبي مصر والبحرين، ويبحث كل منهما عن نتيجة إيجابية، لضمان مسيرة كل منهما، وتزداد إثارة هذه المباراة، لطبيعة حساسية لقاءات العرب في المحافل الدولية، والتي دائما لا تخرج عن إطار الروح الرياضية.

وفي نفس المجموعة، تقام قمة مباريات المجموعة، بين السويد والدنمارك، ويبحث كل منهما عن أفضل نتيجة، لتسهل له مهمة اقتناص المركز الأول، والارتقاء إلى مباراة الدور التالي، لمواصلة المشوار نحو ربع النهائي.

وفي المجموعة الأولى، يسعى المنتخب الروسي، إلى استغلال الحالة النفسية السيئة لمنتخب بولندا، الذي تعرض لهزيمتين في أول جولتين، ليستعيد نغمة الانتصارات التي غابت عنه في الجولة الماضية، من أجل ضمان المنافسة على التأهل للدور الثاني للمونديال.

وهزيمة المنتخب البولندي في هذه المباراة، يعني وداعه للبطولة بنسبة كبيرة قد تصل إلى 80 بالمئة، خاصة وأن المنافسة مشتعلة داخل هذه المجموعة، التي تلعب فيها إلى جوارهما منتخبات قوية، هي فرنسا والنرويج والبرازيل واليابان.

وفي المجموعة الثانية، يصطدم منتخبا سلوفينيا ومقدونيا على قمة المجموعة، ويهدف كل منهما إلى تحقيق الفوز لضمان احتلال أحد المركزين الأول أو الثاني، مما يسهل من مهمة الفريق عند التأهل للدور التالي.

كما يسعى المنتخب الإسباني، استغلال المنافس السهل نسبيا في المجموعة، أنغولا، وتحقيق فوز مريح عليه، لضمان المنافسة على المركز الأول، بعد تحقيق انتصارين في الجولتين الأولى والثانية.

وفي نفس الجولة للمجموعة الثالثة، يسعى المنتخب الكرواتي إلى تجاوز عقبة روسيا البيضاء، وتحقيق الانتصار الثالث على التوالي، لمواصلة المشوار والحفاظ على القمة، حتى يضمن مباراة سهلة في ثمن النهائي.

وفي نفس المجموعة، يصطدم المنتخب المجري في مباراة الفرصة الأخيرة، بأحد أقوى المنتخبات في البطولة، وهو منتخب التشيلي الذي قدم مباراة مثيرة في الجولة الأولى، ويعد من مفاجآت المونديال حتى الآن.

ووفقا للوائح الاتحاد الدولي للعبة، فإن الفريق الفائز يحصل على نقطتين، والتعادل يحسم لكل فريق نقطة في مرحلة المجموعات.

ويحمل لقب البطولة المنتخب الفرنسي (البلد المنظم)، وهو صاحب الرقم القياسي للفوز بالبطولة في 5 نسخ، ويليه السويد ورومانيا بأربعة ألقاب لكل منهما، وثلاثة ألقاب لألمانيا، ولروسيا وإسبانيا لقبان، ولقب واحد لكل من كرواتيا ويوغسلافيا والاتحاد السوفييتي وتشيكوسلوفاكيا.

وتشارك في البطولة خمسة منتخبات عربية هي قطر ومصر والبحرين (المجموعة الرابعة) وتونس (المجموعة الثانية) والمملكة العربية السعودية (المجموعة الثالثة).

واستعاد المنتخب التونسي لكرة اليد بعض توازنه في بطولة العالم الخامسة والعشرين والمقامة حاليا في فرنسا وقدم عرضا قويا أمام نظيره الأيسلندي لكنه فرط في الفوز واكتفى بالتعادل 22-22 الأحد في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول للبطولة.

وأنهى المنتخب التونسي (نسور قرطاج) الشوط الأول لصالحه 13-11 لكن المنتخب الأيسلندي انتفض في الشوط الثاني لينتزع التعادل الثمين 22-22.

23