صراع البقاء يشعل المنافسة في الدوري التونسي

النادي الأفريقي يبحث عن التدارك وتنقل صعب للترجي والصفاقسي.
السبت 2020/09/05
ثورة النجم مفتاح بقاء مدرب النجم الساحلي

تفتتح اليوم السبت منافسات الجولة الـ24 من الدوري التونسي وسط صراع محتدم على البقاء. ويستضيف نادي حمام الأنف صاحب المركز الأخير النجم الساحلي صاحب المركز الخامس. ويبحث صاحب الأرض عن الانتصار لإنعاش آماله في البقاء، أما فريق جوهرة الساحل فسيبذل كل ما في وسعه لتفادي عثرة الجولة الماضية أمام الصفاقسي والتي أفقدته المركز الرابع، وكذلك لتفادي وضع المدرب نوفل شبيل على صفيح ساخن.

تونس – تشهد منافسات الجولة 24 من الدوري التونسي لكرة القدم لقاء مصيريا يجمع بين نادي حمام الأنف صاحب المركز الأخير (18 نقطة) فوق ميدانه والنجم الساحلي.

وسيكون النجم الرياضي الساحلي، مهدّدا بالمنع من الانتداب بسبب مستحقات الأهلي المصري في صفقة انتقال المهاجم الإيفواري سليمان كوليبالي إلى فريق جوهرة الساحل.

وانتهت المهلة التي أقرتها لجنة النزاعات بالاتحاد الدولي لكرة القدم لتسديد مبلغ 1.4 مليون دولار لفائدة الأهلي المصري. وفي صورة عدم دفع المبلغ فإن المهاجم سليمان كوليبالي سيكون ممنوعا من اللعب بالإضافة إلى منع النجم الساحلي من الانتدابات.

ونظرا للأزمة المالية التي يعانيها نادي النجم الساحلي تعتزم إدارة الأخير التقدم بطعن أمام المحكمة الرياضية الدولية ضد القرار الصادر لصالح النادي الأهلي، لتأجيل تنفيذه لمدة أطول إلى حين الفصل في الدعوى بمعرفة المحكمة الرياضية الدولية وهو الأمر الذي قد يستغرق وقتا طويلا.

وتسعى إدارة النجم الساحلي للاستفادة بخدمات المهاجم الإيفواري في المباريات الثلاث المتبقية للفريق في عمر الموسم الحالي من بطولة الدوري التونسي، لذلك لجأت إلى سياسة الحيل القانونية لتأخير تنفيذ قرار إيقاف اللاعب قدر المستطاع بما يضمن مشاركته مع الفريق لنهاية الموسم على أقل تقدير. وكان النادي الأهلي قد ضم الإيفواري كوليبالي في مطلع عام 2017 بعقد مدته 3 مواسم ونصف الموسم، لكن اللاعب رحل بشكل مفاجئ في شهر أبريل من العام ذاته ورفض استكمال مشواره مع الشياطين الحمر.

مواجهات مباشرة

احتدام المواجهات
احتدام المواجهات

كما تعيش المرحلة على وقع مواجهات بين منافسين مباشرين في صراع البقاء، على غرار لقاء شبيبة القيروان، صاحب المركز 12 (20 نقطة)، واتحاد تطاوين، العاشر (23 نقطة). فريق القيروان مطالب بعدم التعثر فوق ميدانه لإنعاش آماله في البقاء أما اتحاد تطاوين فسيحرص على حسم بقائه في الدوري الممتاز.

وأكد مدرب اتحاد تطاوين، حمادي الدو في تصريح صحافي “نحن في حاجة للانتصار لنبتعد نهائيا عن دائرة الهبوط، لذلك سنتحول إلى القيروان للفوز، الذي ندعم به الانتصار الثمين بالجولة الماضية أمام نجم المتلوي. أثق في لاعبيّ لحسم البقاء”. مباراة ثانية من فئة 6 نقاط، ستجمع نجم المتلوي الذي يحتل المرتبة 11 (21 نقطة)، والنادي البنزرتي الـ13، وقبل الأخير (19 نقطة).

وتعد المباراة مهمة للفريقين، خاصة أن التعادل لن يخدمهما، لذلك ستكون مواجهة حماسية. وكان المدير الفني لنجم المتلوي محمد الكوكي أكد أنه “لا مفر غدا من الفوز على البنزرتي للقفز خطوة مهمة نحو البقاء”. أما المدير الفني للنادي البنزرتي قيس اليعقوبي فقد أكد أن الفوز على نجم المتلوي في عقر داره لن يكون مستحيلا أمام فريقه الذي نجح في الجولة الماضية في كسر الاتحاد المنستيري بهدفين لهدف.

فريق المنستير يخطط لتدارك هزيمة الجولة الماضية، من أجل الاستمرار في المركز الثاني المؤهل لأبطال أفريقيا

يصطدم اليوم هلال الشابة بمستقبل سليمان، لفك الاشتباك بينهما على المركز الثامن الذي يتقاسماه بـ27 نقطة. ويسعى هلال الشابة جاهدا لاستثمار ما قدمه في الجولة الماضية ضد الترجي، لإلحاق الهزيمة بمنافسه الذي فاجأ النادي الأفريقي الأحد الماضي وألحق به هزيمة بثنائية نظيفة. ويتوقع كثيرون أن يكون هذا اللقاء مفتوحا من الجانبين خصوصا بعد أن ضمنا في أول تجربة لهما بالدوري الممتاز، البقاء ضمن أندية النخبة.

الدفعة الثانية من الجولة 24 الأحد، سيحل خلالها الترجي (بطل الدوري) ضيفا على الاتحاد المنستيري في لقاء صعب، لاسيما أن الأخير لا يزال في سباق المركز الثاني. ويخطط فريق المنستير صاحب المركز الثالث (41 نقطة) لتدارك هزيمة الجولة الماضية أمام النادي البنزرتي، من أجل الاستمرار في سباق المركز الثاني المؤهل لدوري أبطال أفريقيا. لكن مهمة أصحاب الأرض لن تكون سهلة أمام حامل اللقب الطامح في إنهاء الموسم دون هزيمة. وسينزل الصفاقسي (الوصيف، 46 نقطة) بقيادة مدربه الجديد فوزي البنزرتي، ضيفا على الملعب التونسي، الذي يحتل المركز السادس (32 نقطة)، بحثا عن إحكام قبضته على المركز الثاني.

تدارك العثرة

Thumbnail

المباراة الأخيرة ستجمع الأفريقي صاحب المركز الرابع (37 نقطة) واتحاد بن قردان، التاسع (32 نقطة). فريق باب الجديد سيحرص على تدارك عثرته الأخيرة والمفاجئة أمام مستقبل سليمان 2-0. وسيحرم الأفريقي من خدمات حارسه الأول عاطف الدخيلي لأسباب صحية، وحارسه الثاني سيف الدين الشرفي لأسباب تأديبية، مما سيفرض على المدرب الأسعد الدريدي التعويل على الحارس الشاب نورالدين الفرحاتي.

ووافق ماهر الكنزاري المدير الفني لمنتخب تونس للشباب، على طلب الأسعد الدريدي مدرب النادي الأفريقي، بترك الحارس أحمد العبيدي ومتوسط الميدان شهاب العبيدي. وكان سيشارك الثنائي في معسكر نسور قرطاج، لكن بعد طلب الأسعد سيكون أحمد العبيدي وشهاب العبيدي، على ذمة الأفريقي في لقاء السبت.

22