صراع الجاهزية والطموح يطبع التنافس على لقب كوبا أميركا

منتخب بيرو يحسم عبوره إلى نهائي بطولة أميركا الجنوبية ليلاقي صاحبة الأرض والجمهور، البرازيل، التي تستعد للمواجهة المرتقبة دون 4 من لاعبيها.
السبت 2019/07/06
إرادة قوية للفوز

تختتم بطولة كوبا أميركا الأحد منافساتها بإجراء اللقاء النهائي بين منتخب البرازيل الساعي إلى نسيان آلامه وحصد اللقب على ملعب ماراكانا، ومنتخب بيرو الذي يتوق إلى خلق المفاجأة وخطف اللقب وتعميق جراح البرازيليين على أرضهم وأمام جماهيرهم.

ريو دي جانيرو- يتطلع المنتخب البرازيلي إلى كتابة صفحة مغايرة لتلك التي خيّب بها آمال جماهيره العريضة في نسخة مونديال 2014 على أرضه، عندما يلتقي منتخب بيرو في نهائي بطولة كوبا أميركا الأحد على ملعب ماراكانا.

ومن جانبه يأمل منتخب بيرو، الذي أطاح بتشيلي بطلة النسخة الماضية وترشح على حسابها بثلاثية نظيفة بقيادة المدير الفني ريكاردو جاريكا، في سيناريو مماثل لذلك الذي أسقط البرازيل في عقر دارها وأمام جمهورها في بطولة كأس العالم قبل الأخيرة.

وفي مفاجأة من العيار الثقيل حسم منتخب بيرو عبوره إلى نهائي بطولة أميركا الجنوبية (كوبا أميركا) ليواجه صاحبة الأرض والجمهور، البرازيل، في المباراة التي ستقام الأحد. وأطاح منتخب بيرو بتشيلي من الدور نصف النهائي بالانتصار بثلاثية نظيفة، بينما تخطى السيليساو عقبة منتخب الأرجنتين بهدفين دون رد. ويقدم منتخب بيرو في البطولة الحالية مستوى مميزا جدا جعله يصل إلى النهائي لأول مرة منذ نسخة 1975.

قلب المعادلة

رغم البداية غير الجيدة لبيرو في البطولة، حيث سقطت في فخ التعادل ضد فنزويلا، إلا أنها انتصرت على بوليفيا بنتيجة (1-3) قبل أن تتعرض لهزيمة مُذلة على يد البرازيل بخماسية نظيفة في الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات. وتأهلت بيرو في المركز الثالث خلف البرازيل وفنزويلا لتبدأ مرحلة خروج المغلوب والتي تألق فيها رجال المدرب ريكاردو جاريكا.

أليكس ساندرو: لا يمكن اعتبار البرازيل الأقرب للقب لجهة أنها تلعب أمام جمهورها
أليكس ساندرو: لا يمكن اعتبار البرازيل الأقرب للقب لجهة أنها تلعب أمام جمهورها

ونجحت بيرو في تخطي عقبة الأوروغواي في ربع النهائي بركلات الترجيح بنتيجة (4-5) بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي، ثم سحقت تشيلي بثلاثية نظيفة في نصف النهائي.

وقال المهاجم البيروفي راؤول رويدياز مازحا، بشأن إمكانية تكرار تسجيله هدفا باليد في نهائي كوبا أميركا أمام البرازيل، على غرار ذلك الذي سجله في مباراة إقصاء “السيليساو” في نسخة 2016، إن الأمر صعب لأن “هناك تقنية (فار) الآن”.

واعترف رويدياز بأنه لم يصدق بعد وصول بيرو إلى نهائي البطولة لمواجهة أصحاب الأرض على ملعب ماراكانا بعد إقصاء تشيلي في نصف النهائي وبنتيجة كبيرة 0-3.وقال اللاعب “لا أصدق حتى الآن. نحن على بعد خطوة واحدة لمنح السعادة لأسرنا وللبلاد كلها كوبا أميركا أخرى. سنعمل بكل قوة كي يكون الأمر ممكنا”.

وأكد مهاجم سياتل ساوندرز الأميركي أن تأهل بيرو إلى النهائي والذي لم يتحقق منذ 44 عاما “يجب التعامل معه بكل هدوء”. وأضاف “رغم أننا حققنا شيئا مهما للغاية بعد أعوام طويلة، إلا أن ذلك لا يمنع من أننا لدينا وعي ونتعامل بهدوء مع حقيقة أننا على مسافة خطوة من المجد. بعيدا عن اعتبار البعض أن البرازيل توجت باللقب بالفعل، لكن يجب خوض اللقاء بواقعية”.

وأشار إلى أن المنتخب البرازيلي “منافس قوي للغاية” وأفضل حتى مما كان عليه في دور المجموعات حين تغلب على منتخب بلاده بخماسية نظيفة كانت نقطة تحول بالنسبة للبيروفيين الذين شقوا طريقهم بعدها إلى ربع النهائي ثم نصف النهائي والآن النهائي.

ومن الجانب الآخر حذّر المهاجم البرازيلي إيفرتون سواريس من عدم  استسهال المنافس خصوصا أنه قلب الطاولة على تشيلي بطلة النسخة الأخيرة، وأشار إلى أن منتخب بلاده لا يجب أن يشعر بأنه ضَمن الفوز بنهائي كوبا أميركا، مذكرا بأن فوز السيليساو على “بلانكيروخا” بخماسية نظيفة في دور المجموعات لا يعني شيئا لأن مباراة الأحد بينهما بملعب ماراكانا ستكون مختلفة تماما.

وقال اللاعب “من المهم أن نتحلى بالثقة خاصة حين تواجه خصما سبق أن فزت عليه، لكن ينبغي عليك إدراك أنه سيكون لقاء مختلفا تماما”. وأضاف “سيكون المنافس أكثر حذرا، لقد أجرى بعض التغييرات، وظهر بشكل طيب في البطولة وتطور أداؤه في التوقيت المناسب، لذا ينبغي أن نكون واقعيين ونعرف أنها ستكون حربا حقيقية، هذه المباراة ستحسم بتفاصيل دقيقة للغاية ويجب أن نستعد لها جيدا”.

استعداد حثيث

بدأ منتخب البرازيل الخميس الماضي استعداداته لمواجهته المرتقبة مع بيرو في نهائي كوبا أميركا دون 4 من لاعبيه بسبب الإصابات. ويأتي على رأس هؤلاء أليسون بيكر، الحارس الأساسي ونجم السيليساو والفائز بدوري الأبطال مع فريقه ليفربول الإنكليزي، وغاب كذلك عن المران في ترسبوليس الثلاثي فرناندينيو وفيليبي لويس وويليان.

ويعد هذا المران هو الأول من ثلاث حصص تدريبية سيجريها البرازيليون قبل موقعة الأحد، في ترسبوليس الواقعة على بعد 98 كلم من ريو دي جانيرو. ويخضع بيكر لمتابعة الجهاز الطبي منذ الثلاثاء حين شكا من آلام في إحدى ذراعيه عقب مباراة نصف النهائي أمام الأرجنتين والتي فازت فيها البرازيل 0-2.

أما فرناندينيو فلا يزال يتماثل للشفاء من إصابته في الركبة اليمنى التي حالت دون مشاركته في المباريات الثلاث الأخيرة، بينما غاب فيليبي لويس عن لقاء الأرجنتين بسبب مشكلات في عضلات الساق اليمنى.

تأهلت بيرو في المركز الثالث خلف البرازيل وفنزويلا لتبدأ مرحلة خروج المغلوب والتي تألق فيها رجال المدرب ريكاردو جاريكا

بينما يعمل ويليان بقوة للتعافي من إصابته في الساق اليمنى أيضا التي ستحرمه من خوض النهائي، لكنه لم يغادر تجمع المنتخب وبدأ مرحلة العلاج، رغم تعرضه للإصابة في مواجهة الأرجنتين وإعلان الاتحاد البرازيلي لكرة القدم استبعاده من نهائي الأحد.

وأكد ظهير منتخب البرازيل أليكس ساندرو، أن تطور مستوى بيرو في المباريات التي خاضتها بعد الهزيمة 0-5 التي منيت بها أمام السامبا في دور المجموعات بكوبا أميركا، باغت الجميع.

وقال ساندرو “لا يمكن ترشيح أي من الفريقين للفوز بنهائي كوبا أميركا”. وأضاف “الوصول إلى النهائي إنجاز كبير. حين واجهناهم قدمنا أفضل ما لدينا، أثق في قدرتهم على بذل قصارى جهدهم الآن”.  وأصر لاعب يوفنتوس الإيطالي على أن “منتخب بلاده لا يمكن اعتباره الأقرب للفوز بالمباراة لجهة أنه يلعب على أرضه وأمام جمهوره”.

23