صراع القمة يشتعل في الدوري المغربي

الجمعة 2014/05/16
التطواني للحفاظ على الصدارة والرجاء لتضييق الخناق

الرباط - تشهد قمة الجولة 29 من الدوري المغربي لكرة القدم بين الرجاء البيضاوي ثاني الترتيب والمغرب التطواني المتصدر، الأنظار، وتعتبر “قمة الموسم بامتياز ومباراة العمر لكلا الناديين”.

وتحظى هذه القمة باهتمام لكونها قد تكون فاصلة وحاسمة على مستوى تحديد بطل المغرب، حيث يملك الرجاء مصيره بين أقدام لاعبيه وهو المتخلف عن التطواني بـ3 نقاط، والانتصار سيمنحه فرصة الالتحاق بالمقدمة، وانتظار لقاء الجولة الأخيرة أمام آسفي، حيث يكفيه الانتصار للتتويج بفارق الأهداف وأقوى خط هجوم.

وأعاد انتصار الرجاء في مباراته المؤجلة أمام الدفاع الجديدي، الأحد الماضي، ترتيب الكثير من الأمور ومعها استعادة الرجاء لكامل حظوظه في الدفاع عن الدرع الموجود بحوزته والذي يخول له حق المشاركة في النسخة الثانية من مونديال الأندية التي ستقام بالمغرب نهاية السنة الحالية.

ولا يبدو التطواني مستعدا للتفريط في درع الدوري الذي يملك مفاتيحه، بعدما تصدر المسابقة منذ انطلاقة الموسم ويكفيه التعادل للإبقاء على كامل حظوظه، كما سيحسم في أمر التتويج إذا فاز على الرجاء في الدار البيضاء.

ويتصدر التطواني ترتيب الدوري المغربي برصيد 55 نقطة، متفوقا على الرجاء بفارق 3 نقاط ومن شأن التحاق الرجاء به بالمقدمة، إشعال الصراع على الدرع خلال الجولة الختامية وهو ما سيفتح باب المشاركة أمام المتوج للمشاركة بمونديال الأندية، حيث يتطلع الرجاء لمشاركة ثالثة وثانية على التوالي بالمسابقة، في حين يحلم التطواني بأول ظهور له في مثل هذا النوع من المسابقات.

وسبقت المواجهة حرب كلامية بين مسؤولي الفريقين، حيث رفض مسؤولو الرجاء تخصيص عدد كبير من التذاكر لجماهير التطواني وهو ما خلّف موجة استياء لدى مجلس إدارة التطواني وروابط أنصاره التي وصفت القرار بـ”الغير رياضي”، بعدما خصصت استقبالا حاشدا لمناصري الرجاء خلال مباراة الذهاب.

ويغيب عن الرجاء هدافه فيفيان مابيدي بسبب قرار الإيقاف الصادر بحقه من طرف لجنة الانضباط لاتحاد الكرة، في حين يخوض التطواني المباراة مكتمل الصفوف، ويستعد الرجاء البيضاوي لهذه المواجهة بكل حماس.

وحول هذه القمة أكد عصام الراقي نجم الفريق البيضاوي، أن كل اللاعبين يجمعون على ضرورة الفوز في هذه المباراة الحاسمة، مؤكدا على أنه لا خيار أمام فريقه سوى انتزاع النقاط الثلاث للحفاظ على حظوظه بالتتويج. وقال الراقيل، “ستخوض المباراة دون مخاوف، لأن الضغط سيكون أكثر على الفريق الخصم، يكفى أننا سنكون مدعومين بجماهيرنا وسنلعب داخل قواعدنا، مثل هذه المعطيات تحفزنا على الفوز أكثر”. وأضاف، “الرجاء لم ينهزم على أرضه طيلة الموسم، وبالتالي لا يمكن أن نسقط في هذه المواجهة الحاسمة أمام جماهيرنا، لأننا نعرف قيمة النقاط الثلاث وأهميتها”.

التطواني يتصدر ترتيب الدوري المغربي برصيد 55 نقطة متفوقا على منافسه الرجاء بفارق 3 نقاط

من جانبه أكد إسماعيل بنعملم مدافع الرجاء البيضاوي، أن مواجهة الرجاء مع المغرب التطواني تكتسي أهمية كبيرة لفريقه، موضحا أنه لا خيار أمامه سوى الفوز. وقال بنعملم، “علينا أن نخوض المباراة بحذر وذكاء، الخطأ غير مسموح لنا، لكن هناك طموح كبير من أجل الفوز، خاصة بعد الانتصار الثمين الذي سجلناه الأحد الماضي على الدفاع الجديدي”. وأضاف، “معنويات اللاعبين مرتفعة والكل يدرك المسؤولية الملقاة على عاتقه، لأن الفوز على التطواني يقربنا أكثر من اللقب، لا أنسى رسالتي إلى الجمهور الذي أتمنى أن يحضر بقوة لدعمنا في هذه المباراة الحاسمة”. في المقابل أعلن اللاعب عبدالعظيم خضروف، مهاجم المغرب التطواني، أن فريقه سيحسم في لقب الدوري المغربي للموسم الجاري بمدينة الدار البيضاء معقل نادي الرجاء البيضاوي الذي ينافس على البطولة. وقال خضروف بثقة كبيرة، أن ما من شيء قد يمنع ناديه من تحقيق حلم جماهير مدينة تطوان في الظفر بلقب الدوري وتمثيل المغرب في مونديال الأندية في ديسمبر القادم بالمغرب. وأوضح بخصوص هذا الآمر، “نحن مستعدون لمواجهة الرجاء في مباراة تعتبر مباراة العمر، لن نتساهل مع الفريق البيضاوي رغم أنه سيستقبلنا على ملعبه وأمام جماهيره، سندخل المواجهة دون ضغط، بل الضغط سيكون على الرجاء الذي سيبحث عن نتيجة الفوز الكفيلة بإنعاش حظوظه في نيل اللقب”. وأضاف، “سنرحل إلى الدار البيضاء لإعادة سيناريو الموسم ما قبل الماضي، عندما حسمنا لقب الدوري لصالح فريقنا بالرباط أمام الفتح الرباطي الذي كان منافسنا الكبير عليه. سنرحل إلى معقل الرجاء وفريقنا يتصدر ترتيب الدوري، وسنخرج منه متوجين باللقب..أتمنى في الأخير أن تسود الروح الرياضية سواء داخل الملعب أو خارجه”.

22