صراع ثلاثي مصيري على صدراة الدوري المصري

تدور في ختام منافسات المرحلة الـ34 من الدوري المصري الممتاز لكرة القدم اليوم الأربعاء ثلاث مباريات تجمع بين أصحاب الصدارة، الزمالك والأهلي وإنبي مع كل من ألعاب دمنهور ومصر المقاصة والمصري البورسعيدي.
الأربعاء 2015/06/17
صراع القمة يحتدم بين قطبي الكرة المصرية

القاهرة - يتجدد الصراع بين الزمالك المتصدر والأهلي حامل اللقب، مع انطلاق جولة جديدة من الدوري المصري الممتاز.

ويبحث الزمالك متصدر الترتيب العام برصيد 70 نقطة عن تعزيز صدارته ومواصلة تقدمه نحو اقتناص اللقب على حساب ألعاب دمنهور صاحب المركز التاسع عشر وقبل الأخير برصيد 14 نقطة والذي تأكد هبوطه رسميا إلى دوري الدرجة الثانية.

ولعب الأبيض 29 مباراة حتى الآن بالدوري فاز في 21 وتعادل في 7 وهزم في مباراة وحيدة، أما دمنهور فلعب 33 مباراة خسر في 25 وتعادل في 5 وفاز في 3 مباريات فقط.

وعلى الرغم من الفارق الكبير بين متصدر المسابقة وأحد الهابطين رسميا منها إلا أن جوزفالدو فيريرا المدير الفني للأبيض حذر لاعبيه من التهاون والاستهتار بفريق دمنهور الذي سيدخل المباراة وليس لديه شيء يخسره بعدما تأكد هبوطه رسميا.

وسيكون على المدرب البرتغالي جيزوالدو فيريرا مواجهة طموحات ألعاب دمنهور الساعي إلى إثبات ذاته بعد أن تأكد هبوطه باحتلاله المركز قبل الأخير في الترتيب.

وقال إسماعيل يوسف مدير الكرة بالزمالك إن الجهاز الفني “يحترم فريق دمنهور ويدخل مباراة اليوم الأربعاء بهدف الفوز بالنقاط الثلاث للحفاظ على فارق النقاط مع المنافسين والاقتراب من التتويج باللقب المحلي”. وأضاف يوسف “طلب الجهاز الفني من اللاعبين خوض المباراة بروح قتالية عالية وعدم الاستهانة بالمنافس”.

وأدى اللاعبون الدوليون في الزمالك تدريبات خفيفة بعد مشاركتهم مع المنتخب المصري في مباراة تنزانيا التي انتهت بفوز الفراعنة بثلاثية نظيفة في تصفيات أمم أفريقيا بالغابون 2017 وهم: حازم إمام وأحمد الشناوي وإبراهيم صلاح ومصطفى فتحي وباسم مرسي.

إنبي صاحب المركز الثاني يحل ضيفا على المصري البورسعيدي صاحب المركز الرابع عشر برصيد 42 نقطة

في المقابل يدخل فريق ألعاب دمنهور المباراة بحثا عن تحقيق نتيجة إيجابية أمام متصدر الدوري تحفظ له ماء الوجه قبل انتهاء المسابقة ورحيله عن دوري الأضواء والشهرة.

كما يلتقي الأهلي حامل اللقب في نسخته الماضية وصاحب المركز الثالث برصيد 61 نقطة في الموسم الحالي مع مصر المقاصة صاحب المركز الرابع برصيد 54 نقطة.

ويدخل الأحمر المباراة ولا بديل أمامه سوى الفوز للإطاحة بإنبي الوصيف من المركز الثاني الذي يحتله بفارق الأهداف عن الأهلي. وشدد فتحي مبروك المدير الفني للأهلي على لاعبيه بضرورة توخي الحذر من فريق المقاصة الذي يسعى وبقوة إلى التواجد في المربع الذهبي للدوري وسيدخل المباراة بحثا عن الفوز أيضا. وانتظم الثنائي الدولي رمضان صبحي وسعد سمير في تدريبات الفريق بعد انتهاء مشاركتهما مع منتخب مصر في لقاء تنزانيا.

ويغيب عن الأحمر في مباراة المقاصة الحارس شريف إكرامي والمهاجم النيجيري بيتر إبيموبوي ومحمود حسن الشهير بـ”تريزيغيه” ومؤمن زكريا وعماد متعب بسبب الإصابة والقائد السابق حسام غالي الموقوف لأربع مباريات منذ المرحلة الـ32 بالمسابقة. وقال فتحي مبروك مدرب الأهلي إنه ليس منزعجا بسبب تلك الغيابات، مؤكدا أن الجهاز الفني قادر على توفير البدائل وعلاج تلك الأزمة رغم أن المباراة صعبة وأمام فريق يقدم عروضا “محترمة”.

وعمل مبروك خلال الأيام الماضية على إيجاد أفضل البدائل لتعويض تلك الغيابات خاصة وأن الفريق مطالب بالفوز بمبارياته المتبقية من أجل الاستمرار في منافسة غريمه التقليدي الزمالك على صدارة المسابقة. ولعب الأهلي 30 مباراة حتى الآن فاز في 18 وتعادل في 7 وهزم في 5 لقاءات، أما المقاصة فلعب 32 مباراة فاز في 15 وتعادل في 9 وهزم في 8 مباريات.

في المقابل قال إيهاب جلال مدرب المقاصة إن لقاء فريقه أمام الأهلي “يعد بطولة خاصة” لأنه سيواجه حامل لقب الدوري المحلي وبطل كأس الاتحاد الأفريقي بما يملك من إمكانيات كبيرة. وأضاف جلال “يتمسك فريقي بالمربع الذهبي وسنسعى إلى الخروج بأفضل نتيجة تساعدنا على التشبث بمركزنا”.

ويحتل المقاصة المركز الرابع برصيد 54 نقطة من 32 مباراة وبفارق خمس نقاط عن الإسماعيلي ودجلة. في حين يحل إنبي صاحب المركز الثاني بفارق الأهداف عن الأهلي ضيفا على المصري البورسعيدي صاحب المركز الرابع عشر برصيد 42 نقطة.

ولعب إنبي 33 مباراة فاز في 16 وتعادل في 13 وهزم في 4 مباريات، أما المصري فلعب 32 مباراة حتى الآن فاز في 11 وتعادل في 9 وهزم في 12 لقاء.

22