صراع مصيري للنجمة ضد الصفاء في الدوري اللبناني

تفتح منافسات المرحلة الرابعة من بطولة الدوري اللبناني لكرة القدم اليوم بلقاء قمة مصيري يجمع بين النجمة الذي يدرك جيدا أنه لا مجال للخطأ، وصاحب الصدارة فريق الصفاء.
الجمعة 2015/11/06
النجمة في مهمة صعبة من أجل البقاء في دائرة المنافسة

بيروت - يخوض النجمة قمة مصيرية أمام الصفاء المتصدر اليوم الجمعة على ملعب صيدا البلدي في افتتاح المرحلة الرابعة من بطولة الدوري اللبناني لكرة القدم.

ويدرك النجمة التاسع (نقطتان) أنه لا مجال للخطأ، فالفوز وحده يبقيه ضمن دائرة المنافسة بعد تعادلين مخيبين في مباراتيه السابقتين مع قمة مؤجلة ضد غريمه التقليدي الأنصار تنتظره.

ويعي المدرب الروماني للنجمة تيتا فاليريو الموقف الحرج لفريقه خصوصا مع تزايد إصابات لاعبيه لا سيما المدافعين التونسي رضوان الفالحي والسوري صلاح شحرور.

ويأمل فاليريو أن يستعيد لاعبوه مستواهم بعد أن قدموا أداء متواضعا في المباراة السابقة ضد الاجتماعي. في المقابل يطمح الصفاء الأول (7 نقاط) إلى التمسك بالصدارة وإبعاد أحد المنافسين المحتملين في حملة الفريق لاسترجاع اللقب.
وبالرغم من الأزمة المادية المشابهة بين الفريقين إلا أن الصفاء استفاد من خزانه البشري واستعاد بعض مخضرميه الذين شكلوا مجموعة قوية بقيادة المدرب إميل رستم. وسيكون رستم في مواجهة أولى ضد فريقه السابق، إلا أنه يتطلع إلى تحقيق المزيد من النقاط وإثبات جدارته بالصدارة.

ويعول المدرب المخضرم على قوة حارس المرمى الدولي مهدي خليل إلى جانب علاء البابا وحسن هزيمة ومحمد حيدر، فضلا عن السيراليوني شيخ سامبا ديوك المطالب بأداء أفضل مما يقدمه.

ويسعى الأنصار السادس (4 نقاط) إلى مواصلة الصعود نحو القمة عندما يستضيف الشباب الغازية الحادي عشر (نقطة واحدة) على ملعب طرابلس البلدي عوضا عن بيروت البلدي الذي يخضع للصيانة. وتبدو مهمة الأنصار الذي ألحق الخسارة الأولى بالنبي شيت في الأسبوع الماضي بمستوى مميز جعله ضمن دائرة المنافسين الأقوياء على اللقب، سهلة نظرا إلى مستوى الفريقين في المباريات السابقة.

أما الغازية الذي يقوده لاعب ومدرب الأنصار السابق مالك حسون فإنه يسعى إلى تحقيق المفاجأة والتخلص من العقم الهجومي الذي يضربه، لكنه سيفتقد إلى الكاميروني ستاندلي إيشابي وحسن علوية ما يقلص خيارات مدربه.

ويأمل السلام ألا تتفاقم مشاكله عندما يحل ضيفا على شباب الساحل السابع (4 نقاط) على ملعب العهد.
العهد يتطلع إلى مواصلة صحوته وانتصاراته المتتالية عبر تشكيلة قوية بقيادة المهاجم السنغالي محمدو درامي

ويتطلع الساحل بقيادة مدربه موسى حجيج إلى التخلص من الأداء المتذبذب وتحقيق الفوز الثاني خصوصا أنه يمتلك تشكيلة متكاملة بوجود المهاجم العملاق النيجيري كبيرو موسى الذي يبحث عن أولى أهدافه في مسابقة الدوري.

أما السلام فإنه يمر بفترة حرجة جعلت أيام مدربه الفنزويلي من أصل سوري لؤي أبو كرم معدودة، إذ من المتوقع أن تكون المباراة الأخيرة له في ظل سعي إدارة الفريق إلى التعاقد مع مدرب جديد.
وباتت إدارة نادي السلام مقتنعة بإقالة مدرب الفريق الفنزويلي السوري الأصل لؤي صلاح أبو كرم، لكنها تتريث باتخاذ القرار، بانتظار تأمين المدرب البديل والمناسب لقيادة الفريق في الفترة المقبلة.
وبدأ السلام حامل كأس لبنان الموسم ما قبل الماضي الدوري بشكل سيء، فمني بخسارتين على أرضه أمام الراسينغ 0- 1 والعهد 0- 3، وتعادل مع الشباب الغازية 2 – 2. وسيشرف أبو كرم على السلام في المباراة المقبلة ضمن الجولة الرابعة.

وضربت الهجرة الفريق، إذ رحل لاعبه عمر الأرناؤوط مع المهاجرين إلى أوروبا بطريقة غر شرعية في البحر، واعتذر اللاعب عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” على تصرفه من نادي السلام وجمهوره وعزا أسباب هجرته إلى الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يمر بها شأنه شأن غالبية لاعبي كرة القدم في لبنان.

ويتطلع النبي شيت الثالث (6 نقاط) إلى استعادة توازنه عندما يواجه ضيفه الاجتماعي طرابلس الخامس (5 نقاط) على ملعب بلدية برج حمود، فيما يأمل طرابلس الرياضي الثامن (3 نقاط) في مواصلة عروضه القوية عندما يستضيف الحكمة بيروت متذيل الترتيب دون نقاط على ملعب طرابلس البلدي الأحد المقبل.
ويغيب عن طرابلس لاعب الوسط الدولي أحمد المغربي إلا أن المدرب الفلسطيني إسماعيل قرطام يمتلك بدائل جيدة في مقاعد الاحتياط. وفي مباراة قوية يستضيف العهد حامل اللقب والثاني (6 نقاط) الراسينغ الرابع (6 نقاط) على ملعب صيدا البلدي في ختام المرحلة.

ويتطلع العهد إلى مواصلة صحوته وانتصاراته المتتالية عبر تشكيلة قوية جدا بقيادة المهاجم السنغالي محمدو درامي متصدر ترتيب الهدافين بثلاثة أهداف والسوري عبدالرزاق الحسين والقائد عباس عطوي “أونيكا” وحسين دقيق وهيثم فاعور وأحمد زريق.

22