صفقة طائرات أميركية لحماية الاتفاق النووي

الأربعاء 2017/04/05
آسمان للطيران الإيرانية ستشتري 60 طائرة من طراز بوينغ 737 ماكس

لندن- أعلنت الحكومة الإيرانية أن شركة آسمان للطيران الإيرانية وقعت في طهران عقدا مع شركة بوينغ لشراء 60 طائرة من طراز بوينغ 737 ماكس، وذلك بعد مفاوضات استمرت على مدار عام.

وذكرت شركة بوينغ أن الاتفاق يشمل شراء 30 طائرة إضافة إلى حقوق لشراء 30 طائرة إضافية من الطراز ذاته. وأشارت إلى أن مذكرة الاتفاق مع آسمان تعبّر عن النية لشراء الطائرات بقيمة تصل إلى 3 مليارات دولار. وقالت إنه سيجري ترتيب التسليم ليبدأ في 2022.

وأضافت بوينغ أنها تفاوضت بشأن مذكرة الاتفاق بموجب تفويض من الحكومة الأميركية بعد وفاء إيران بالتزاماتها التي وردت في الاتفاق النووي الذي جرى توقيعه في يوليو عام 2015.

وأشارت بوينغ إلى أن الاتفاق يبقى خاضعا لموافقة الإدارة الأميركية، في وقت شهدت العلاقات بين الحكومة الإيرانية والرئيس دونالد ترامب توترا في الأشهر الأخيرة.

ويرى محللون أن الاتفاق قد يواجه صعوبات في التنفيذ في سياسات إدارة الرئيس دونالد ترامب الذي كشف عن سياسات لعزل إيران، في وقت يسعى فيه الكونغرس الذي يهيمن عليه الجمهوريون لتشديد العقوبات على طهران.

وأكدوا أن طهران تسعى من خـلال الصفقة لتخفيف الضغوط الأميركيـة من خلال المصالح التجارية في مسعى لحماية الاتفاق النووي، الذي تهدّد إدارة ترامب بإلغائه. وكانت الخطوط الجوية الإيرانية وقّعت في ديسمبر مع بوينـغ أكبـر عقـد تحصـل عليـه الشركـة منـذ حوالـي أربعـين عـاما، ينص على شراء 80 طائرة بقيمة 16.6 مليار دولار.

كما وقّعـت الخطـوط الجـوية الإيـرانية مع شركـة إيـرباص في 22 ديسمبـر الماضي طلبيـة مـؤكدة لشـراء 100 طائـرة بقيمـة تقـارب 20 مليار دولار، بعـد أن كانـت العقـوبات تمنع طهران من شراء الطائرات منذ عام 1979.

10