صلاح يعادل رقما قياسيا في البريميرليغ

النجم المصري موقعه في صدارة قائمة الهدافين بعد أن رفع رصيده في الدوري الإنكليزي هذا الموسم إلى 31 هدفا.
الأحد 2018/04/22
يوم تاريخي لصلاح

لندن – أهدر ليفربول نقطتين ثمينتين أمام مضيفه ويست برومويتش ألبيون وتعادل معه 2-2 السبت ضمن منافسات المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

وسجل النجم المصري محمد صلاح الهدف الثاني لليفربول ليرفع رصيده في الدوري الإنكليزي هذا الموسم إلى 31 هدفا، معزّزا موقعه في صدارة قائمة الهدافين، ومعادلا الرقم القياسي لأكثر عدد من الأهداف يسجله لاعب خلال موسم واحد في تاريخ البريميرليغ منذ بدء إقامة المسابقة من 38 مرحلة.

وعادل صلاح بذلك عدد الأهداف التي سجلها آلان شيرار بقميص بلاكبيرن في موسم 1995/1996، وكريستيانو رونالدو مع مانشستر يونايتد في موسم 2007/2008 ولويس سواريز مع ليفربول في موسم 2013/2014.

وتقدّم ليفربول بهدفين سجلهما داني إنغز وصلاح في الدقيقتين 4 و72، ثم أدرك ويست برومويتش ألبيون التعادل عن طريق جاك ليفرمور وخوسيه سولومون روندون في الدقيقتين 79 و88.

ورفع ليفربول رصيده إلى 72 نقطة في المركز الثالث بفارق ثلاث نقاط خلف مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني، الذي كان قد تلقى صدمة مدوية بالهزيمة على ملعبه أمام برومويتش 0-1 في المرحلة الرابعة والثلاثين.

وفي المقابل، رفع ويست برومويتش رصيده إلى 25 نقطة في المركز العشرين الأخير، لكنه لا يزال قاب قوسين أو أدنى من الهبوط لدوري الدرجة الأولى في الموسم المقبل، حيث يتأخر بفارق ثماني نقاط خلف سوانزي سيتي صاحب المركز السابع عشر والذي تتبقى له مباراة مؤجلة إلى جانب مبارياته في المراحل الأربع الأخيرة من المسابقة.

وفشل الريدز في إسقاط منافسه للمرة الثالثة هذا الموسم، حيث تعادل الفريقان في الدور الأول دون أهداف، وتفوق وست بروميتش بنتيجة 3-2 في دور الـ32 لكأس الاتحاد الإنكليزي.

واستغل يورغن كلوب مدرب ليفربول هذا اللقاء، لإراحة بعض نجومه استعدادا لمواجهة روما الإيطالي قبل نهائي دوري الأبطال، وأشرك عناصر كانت بعيدة لفترة طويلة عن التشكيلة الأساسية مثل الظهيرين ألبرتو مورينو وغوميز، إضافة إلى رأس الحربة داني إنغز.

23