صوت الإعلامي الأميركي دون باردو يغيب عن "ساترداي نايت لايف"

الأربعاء 2014/08/20
مسيرة دون باردو امتدت 60 عاما في الراديو و هو من أعلن الحلقة الأولى للبرنامج

لوس أنجلوس – توفي الإعلامي الأميركي المخضرم دون باردو الذي كان يشارك بالصوت فقط طوال 40 عاما في البرنامج الكوميدي الذي تبثه قناة (إن.بي. سي) الأميركية عن 96 عاما.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز ووسائل إعلام أميركية أخرى أن دون باردو توفي في منزله الواقع في توكسون بولاية أريزونا حيث كان يسجل مسبقا افتتاحيته الأسبوعية للبرنامج في نيويورك خلال السنوات القليلة الماضية. وأكدت ابنته دونا باردو نبأ وفاته للصحيفة.

بدأ باردو مسيرته المهنية الممتدة على مدى 60 عاما في الراديو في الثلاثينات من القرن الماضي وكان هو من أعلن الحلقة الأولى للبرنامج ومنذ ذلك الحين يسمع المشاهدون صوته دوما قبل كل حلقة وهو يعلن عن المشاركين فيها والضيوف بطريقته المميزة والمهيبة كما كان يختتم كل حلقة بإعلان ضيوف الحلقة المقبلة.

وولد دومينيك جورج باردو في 22 فبراير عام 1918 في ماساتشوستس وله خمسة أبناء من زوجته الراحلة كاي التي توفيت عام 1995.

يشار إلى أن “ساترداي نايت لايف” هو برنامج أسبوعي للكوميديا والمنوعات يعرض على مدى 90 دقيقة في ساعة متأخرة من المساء، وقد استمر بثه كل سبت دون انقطاع في الولايات المتحدة الأميركية منذ العرض الأول له في عام 1975، محققا بذلك الرقم القياسي في تاريخ التلفزيون الأميركي بالنسبة لأرقام المشاهدة للبرامج المسائية وعدد سنوات العرض.

ومن المعروف أن البرنامج دائما ما يستعرض الأوضاع السياسية بطريقة هزلية، وهذا ما أكده لورن مايكلز المنتج التنفيذي لساترداي نايت لايف. ويرد مايكلز على الانتقادات التي تطال البرنامج بعرض وجهة نظره قائلا: إنها مجرد نكات، وعندما توجه تلك النكات نحو شخص ما يبدأ الناس في تحليلها أكثر من اللازم”.

18