صوت الفلسطينيين الإعلامي ممنوع داخل إسرائيل

الجمعة 2015/06/19
\"عرب 48\" أول فضائية تشرف عليها السلطة الفلسطينية وتختص بشؤون الفلسطينيين داخل إسرائيل

رام الله - رفض وزير الإعلام الفلسطيني قرار رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إغلاق “قناة فلسطين 48”، التابعة للتلفزيون الرسمي الفلسطيني، والخاصة بالفلسطينيين المقيمين في إسرائيل.

وقال رياض الحسن، مسؤول هيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطينية، “القرار غير قانوني وغير شرعي، بل هو قرار بلطجي”. ورفض الحسن القرار الإسرائيلي، مضيفا “لن تنطلي علينا مثل هذه القرارات، القناة اتبعت كل الإجراءات القانونية، وهي تبث من رام الله، ولا سلطة لإسرائيل عليها، ونحن نشتري خدماتنا من شركات مرخصة في إسرائيل، سنبقى نعمل وغير ذلك يمكنه (نتنياهو) إرسال الشرطة واعتقال العاملين خلال التصوير”.

ولفت الحسن إلى أن القناة “غير متحيزة سياسيا، وهي وسيلة إعلامية تعبر عن طموحات الفلسطينيين داخل إسرائيل”، ومضى بقوله “نحن الآن نبحث مع مستشارينا، ومع المنظمات المعنية بالحريات وحقوق الإنسان والديمقراطية داخل إسرائيل، للاستعداد لمواجهة السلوك الأهوج والمتهور الإسرائيلي”.

وأصدر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأربعاء، أمرا بإغلاق فضائية “فلسطين 48”، التابعة للتلفزيون الرسمي الفلسطيني، والخاصة بالعرب في إسرائيل.

وأشارت صحيفة يديعوت أحرنوت الإسرائيلية، إلى أن نتنياهو، القائم بأعمال وزير الاتصالات، أصدر أمرا بمنع بث القناة الفلسطينية.

وأضافت الصحيفة في نبأ أوردته مساء الأربعاء، أن القرار، جاء بعد ساعات من إعلان افتتاح القناة، في مؤتمر صحفي، عقد في مدينة الناصرة وسط الأراضي المحتلة، بمشاركة وزير الإعلام الفلسطيني رياض الحسن.

وتعتبر القناة التلفزيونية “عرب 48”، أول فضائية تشرف عليها السلطة الفلسطينية، وتختص بشؤون الفلسطينيين داخل إسرائيل، والتي كان من المفترض أن تبدأ بثها أمس الخميس.

ويبلغ عدد سكان إسرائيل 8 ملايين و345 ألفا، بينهم 6 ملايين و251 ألف يهودي بنسبة 74 بالمئة، بينما يبلغ عدد العرب مليونا و730 ألفا بنسبة 20.7 بالمئة، فيما يبلغ عدد المسيحيين غير العرب 364 ألفا، حسب إحصاءات رسمية بداية العام الجاري.

18