صينية تتكلم الإنكليزية بعد غيبوبة وتنسى لغتها الأم

الجمعة 2015/02/06
الصينية ليو جايو عملت فترة طويلة مدرسة للغة الإنكليزية

بكين – قال أطباء من الصين إن امرأة صينية تبلغ من العمر 94 عاما أصبحت تتحدث الإنكليزية بطلاقة عقب إصابتها بسكتة دماغية أدخلتها في غيبوبة لمدة أسبوعين، “ولكنها لم تعد تنطق من لغتها الصينية الأم سوى كلمات قليلة وبشكل متعثر” حسبما أوضح الطبيب المعالج لي يانفانج الخميس في بكين.

وقال الطبيب إن الصينية ليو جايو عملت فترة طويلة مدرسة للغة الإنكليزية.

ويقول أطباء إن السكتة تتسبب في كثير من الأحيان في اضطرابات لغـوية ولكـنها لا تؤدي إلى ضياع اللغة الأم، حيث يظل المرضـى يتحدثون هذه اللغــة ولكن السكتة الدمـاغيـة تقلـص قدراتهـم عـلى تحـدث اللـغات الأجنبـية.

24