"ضرس العقل" مسرحية سعودية تنتصر للفكر الحر

أكدت الكاتبة المسرحية، فاطمة السيهاتي، أن الكاتبة السعودية لا ينقصها سوى الفرصة لإظهار موهبتها، وربّما تختلف أساليب المسرح حين يكون هناك ظهور لكاتبات جديدات في المسرح السعودي، موضحة أن قليلا ما نرى كاتبات سعوديات للكتابة المسرحية لقلة من يهتمون بإظهار مواهبهن على المسرح، موجهة الشكر لإعطائها فرصة التجربة للمشاركة في كتابة النص المسرحي “ضرس العقل” الذي تم عرضه مؤخرا في جمعية الثقافة والفنون في الدمام، لتظهر الكتابة لمجموعة مسرحية مملوءة بالموهبة والطموح.
الثلاثاء 2016/08/16
لوحة واقعية للصراعات الاجتماعية

الدمام (السعودية)- اعتمد المخرج نايف العباد في الرؤية الفنية للمسرحية السعودية الجديدة “ضرس العقل” التي تم عرضها مؤخرا في جمعية الثقافة والفنون في الدمام على مدرسة ستانسلافسكي، والتي كانت تعتمد على الصدق والإيمان والمعايشة والتفاعل مع الدور والاندماج في الشخصية لنقل الحياة الواقعية على المسرح.

ويضيف العباد “اعتمدت أيضا في المسرحية على المدرسة البريطانية ودمجها لتظهر لدينا هذه الرؤية، وهي خلق جو المصحة بشكل فنتازي وخلق ثيمة للعمل، ومن هناك كان التساؤل حول الشخصيات؟ وما هي حياتهم داخل هذه المصحة؟ وهو ما قدمناه في شكل فنتازي واقعي”.

وختم موضحا أن فكرة المسرحية تتلخص في ما أتته جملة فيها، والقائلة “هنالك في المجتمع عقول، عقول ذكية حد الجنون، ولكن.. هل للمجنون هوية؟”.

وأوضح المسرحي علي يعقوب آل رمضان، أن المسرحية قدمت لوحة واقعية للصراعات الاجتماعية التي نعيشها في أوطاننا، وجسدتها بشكل جميل، حيث كانت رغم بساطة ديكورها وملابسها لوحة فنية رائعة جسدها الخماسي العاقل الذي يعيش وسط مجتمع مجنون، حيث عالج فريق العمل تلك الصراعات في قالب فكاهي ابتعد عن الإسفاف والابتذال اللذين يوجدان في الكثير من المسرحيات العربية الحالية، وبث أفراده شكواهم وهمومهم عبر القوالب التي جسدها كل ممثل.

وأشار آل رمضان إلى أن العمل يحمل في طياته رسالة واحدة وإن تعددت صياغتها من شخص إلى آخر ومن فترة إلى أخرى، قائلا “ولذا لم يكن عجبا أن تكون الخاتمة المدوّرة للعمل، دون أن نعي أننا اليوم بحاجة إلى دكتور يثبت لدينا ضرس العقل، لا أن ينتشله”.

وأكد في الختام “أن لدينا طاقات وكفاءات في وطننا بحاجة إلى أن (نعقّلها) لا أن (نعتقلها) بإطارات اجتماعية، وهي تستحق أن تمخر عباب بخار الإبداع، فارفعوا المرساة لتنطلق”.

وقال الممثل محمد الهاشم “منذ زمن لم نشاهد الأعمال التي تحتوي على الكوميديا السوداء، لكن عرض ‘ضرس العقل’ أعاد لنا المسرح الحقيقي، المسرح الذي نحتاجه، أهنئ الجميع على هذا العرض ‘المتكامل’، علما بأنني لم أتمن أن ينتهي العرض لشده انجذابي إليه”.

يذكر أن العرض المسرحي “ضرس العقل” لمجموعة الريبليون من تأليف عبدالله محفوظ وفاطمة السيهاتي، وتمثيل ماجد السيهاتي، سيد السيهاتي، محمد العلي، حسين محفوظ، عبدالمحسن آل عمران، إضاءة ومخرج منفذ مرتجى الحميدي وإخراج نايف العباد.

16