ضيق الملابس الداخلية يؤذي خصوبة الرجال

دراسة تكشف أن الرجال الذين يرتدون الملابس الداخلية الفضفاضة تكون تركّزات الحيوانات المنوية لديهم أعلى من هؤلاء الذين يرتدون ملابس داخلية ضيّقة.
الجمعة 2018/08/10
الملابس الداخلية تكبح توليد الجسم للخلايا المنوية

باريس- نصح باحثون في دراسة طبية حديثة الرجال الراغبين في الإنجاب بعدم لبس ثياب داخلية ضيّقة، وذلك لعدم كبح توليد الجسم للخلايا المنوية. وأكدت هذه الدراسة شبهات كانت سائدة من قبل حول أن الخصيتين كلّما تنفسّتا أكثر كلّما أنتجتا بشكل أفضل.

وجاء في تقرير ملخّص عن الدراسة أن “الرجال الذين يرتدون الملابس الداخلية الفضفاضة (السراويل الداخلية) تكون تركّزات الحيوانات المنوية لديهم أعلى من هؤلاء الذين يرتدون ملابس داخلية ضيّقة”.

واستندت هذه الخلاصة على بيانات طبيّة عائدة لـ656 رجلا، بين العامين 2000 و2017. وتبيّن أن من يرتدون السراويل الداخلية الفضفاضة لديهم تركّزات منويّة أكثر بنسبة 33 بالمئة من أولئك الذين يرتدون ملابس داخلية ضيّقة.

ويتطلّب إنتاج الخصيتين للحيوانات المنوية أن تكون درجة الحرارة في هذا الجزء من الجسم أقل بثلاث درجات إلى أربع عن سائر الأعضاء الأخرى. لذا ينصح الخبراء الرجال بتجنّب ارتداء السراويل الداخلية الضيّقة، وعدم الجلوس لوقت طويل، وتجنّب الحمامات الشديدة الحرارة.

24