طائرات حربية تقصف مواقع لتنظيم القاعدة في المكلا اليمنية

الأحد 2016/04/03
الهجوم الجوي أسقط عددا من المتشددين بين قتيل وجريح

عدن (اليمن) - قال مسؤول محلي إن طائرات حربية هاجمت معسكرا لتنظيم القاعدة بجنوب اليمن، الأحد، وأسقطت عددا من المتشددين بين قتيل وجريح.

وأضاف أن الطائرات شنت أربع ضربات جوية على متشددي تنظيم القاعدة في جزيرة العرب قرب مدينة المكلا الساحلية في جنوب اليمن.

ولم يتسن على الفور التأكد من أن الطائرات تابعة للتحالف كما لم يتسن الاتصال بمتحدث باسم التحالف للتعليق.

وذكرت المصادر أن دوي انفجارات عنيفة سمعت وشوهدت أعمدة الدخان تتصاعد بكثافة في حين لم تتضح الخسائر التي خلفها القصف.

وأوضحت المصادر أن الطائرات ما تزال تحلق في أجواء المنطقة بشكل كثيف.

وكثفت الطائرات الحربية التي يعتقد أنها تابعة لقوات التحالف العربي غاراتها الجوية على مواقع تنظيم القاعدة في المكلا خلال الأسبوع الماضي، مخلفة خسائر بشرية كبيرة في صفوف عناصر التنظيم.

واستغل التنظيم المتشدد الصراع في اليمن لتوسيع نطاق سيطرته فهيمن على المكلا عاصمة محافظة حضرموت العام الماضي وجند المزيد من الأنصار.

وتسيطر القاعدة على مدينة المكلا منذ عام، وما تزال تحكم قبضتها على مؤسسات ومقرات عسكرية ومراكز الدولة من بينها القصر الجمهوري في المدينة.

وإلى ذلك، أفاد مصدر في المقاومة الشعبية اليمنية، الأحد، أن قوات المقاومة والجيش الوطني، الموالية للشرعية، سيطرت على موقع للمسلحين الحوثيين في محافظة الجوف، المحاذية للحدود السعودية، شمالي اليمن.

وأوضح المصدر أن "قوات الجيش والمقاومة شنت هجوماً عنيفاً، وسيطرت على موقع الزلاق في منطقة العقبة، بمحافظة الجوف، بعد اشتباكات مع الحوثيين"، مشيراً أن الأخيرين كانوا يتخذون من الموقع نقطة تفتيش لهم.

وأضاف أن "الجيش والمقاومة تقدما أيضاً في مواقع بمنطقة الهضبة، دون ذكر مزيد من التفاصيل حول هذا التقدم".

وكان الناطق باسم المقاومة في محافظة الجوف،عبد الله الأشرف، قد أوضح الثلاثاء الماضي، أن "80 بالمئة من أراضي المحافظة باتت تحت سيطرة قوات الجيش والمقاومة".

وتدور منذ أشهر اشتباكات في الجوف، بين الجيش الوطني والمقاومة من جهة، ومسلحي الحوثي و"قوات صالح" من جهة أخرى، تمكن فيها الطرف الأول من السيطرة على معظم المناطق، من بينها مدينة "الحزم"، عاصمة المحافظة.

1