طالبان تزعزع العلاقات بين باكستان وأفغانستان

السبت 2015/06/27
اتهامات متكررة لباكستان بدعم الارهاب

إسلام آباد - تسببت حركة طالبان مجددا في توتر بين الحكومتين الأفغانية والباكستانية إثر الهجوم الذي استهدف برلمان كابول قبل أيام، حسب الوكالات.

ونفت باكستان، الجمعة، ما تردد من اتهامات على لسان المتحدث باسم المخابرات الأفغانية بتورط أحد ضباط المخابرات الباكستانية في التخطيط للهجوم الأخير للحركة.

ونقلت شبكة “فوكس نيوز” الإخبارية الأميركية عن الخارجية الباكستانية قولها “إن باكستان ترفض هذه الاتهامات بشدة والتي تأتي بغرض الإضرار بالعلاقات التي تشهد تحسنا بين الدولتين الشقيقتين”.

وفي بيان أصدرته بهذا الصدد أشارات إلى أن إسلام آباد تدين الإرهاب في جميع أشكاله وصوره، وسوف تواصل التعاون مع أفغانستان من أجل مكافحته.

وكان المتحدث باسم المخابرات الأفغانية حسيب صديقي زعم أن ضابطا بالمخابرات الباكستانية يدعى بلال شارك عناصر طالبان في تنفيذ هذا الهجوم والذي أسفر عن مصرع شخصين، علاوة على جرح أكثر من ثلاثين آخرين.

5