طالبان تهدد بإفساد الانتخابات الأفغانية

الثلاثاء 2014/03/11
انطلاق حملات الانتخابات الرئاسية الأفغانية وسط تخوفات من طالبان

كابول - وجهت حركة طالبان للمرة الأولى، أمس الاثنين، تهديدا واضحا ومباشرا ضد الانتخابات الرئاسية المقررة في الخامس من أبريل المقبل، إذ أمرت جميع مقاتليها بـ”بلبلة” هذا الاقتراع الحاسم لمستقبل البلاد.

وأعلنت الحركة في بيان نشر على موقعها الالكتروني “أعطينا أوامر لجميع مجاهدي طالبان باستخدام كل قواهم لبلبلة هذه الانتخابات المهزلة”.

كما حذّر المتمردون من أنهم سيستهدفون جميع الناشطين والعمال وسائر الموظفين الذين سيعملون على تنظيم هذه الانتخابات، وأضاف بيان الحركة “من الواجب الديني لكل أفغاني أن يبطل هذه المؤامرة الجديدة للغزاة”، إذ لم تشن طالبان منذ أكثر من شهر على انطلاق الحملات الانتخابية أي هجوم كبير ضدها.

وتابع نص البيان بالقول “على الجميع أن يدركوا أنه من غير المجدي المشاركة في انتخابات حسمت نتيجتها من قبل وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية والبنتاغون”.

وتشنّ طالبان حركة تمرد عنيفة منذ طردها من الحكم في 2001 على أيدي تحالف عسكري دولي بزعامة واشنطن، وهي أول مرة تصدر فيها الحركة تهديدات شديدة اللهجة.

5