طالبان توسع نطاق استهدافها لرجال الشرطة بالهجمات المفخخة

الاثنين 2017/10/30
المباغتة والتفخيخ أسلوب طالبان لاصطياد الأمنيين

قندوز (أفغانستان) - أكد مسؤولون محليون أن أكثر من عشرين شرطيا أفغانيا قتلوا خلال هجمات شنها عناصر طالبان على مواقعهم في اليومين الأخيرين وأعلنوا مسؤوليتهم عنها.

وتعوّل طالبان على المباغتة وأسلوب التفخيخ المتتالي لاصطياد عناصرها من الأمنيين، في وقت تتلقى فيه الحركة ضربات موجعة لعناصرها بواسطة طائرات دون طيار تنفذها قوات تابعة للولايات المتحدة خصوصا في المناطق الحدودية بين أفغانستان وباكستان أين يتركز معظم عناصر الحركة.

وشن المتمردون ليلة السبت /الأحد هجوما منسقا على ثلاثة حواجز للشرطة في منطقة خان عبد شرق مدينة قندوز التجارية الكبيرة في شمال شرق البلاد وأوقعوا 13 قتيلا بين عناصر الشرطة، بحسب ما ذكر حاكم المنطقة حياة الله أميري وقائد الشرطة عبدالحميد حميدي.

وأضاف حميدي أن الوحدة الحمراء لطالبان، وهي مجموعة من النخبة لديها والمتواجدة في قندوز وهلمند (جنوب)، هي التي شنت الهجوم. وأوضح حميدي أن شرطيا واحدا نجا فيما لقي ثلاثة مهاجمين مصرعهم.

ووقع الهجوم في حوالي الساعة الثالثة صباحا على طول الطريق السريع قندوز تخار، استنادا إلى ما قاله الحاكم الذي أكد أن سيارة جيب من نوع همفي سرقت. وأوضح أن عناصر الشرطة كانوا نائمين عندما هاجم عناصر طالبان حواجزهم. وقتل ثلاثة عشر شرطيا للأسف فيما نجا اثنان.

وأعلن ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم طالبان مسؤولية الحركة عن العملية، مؤكدا أنها استولت على عدد كبير من الأسلحة والذخائر.

وسرقت العشرات من سيارات جيب همفي من قوات الأمن واستخدم عدد منها بعد تفخيخها في الفترة الأخيرة للقيام باعتداءات انتحارية على قواعد للشرطة والجيش.

وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها أيضا عن هجوم وقع في منطقة غزنة (وسط) وأسفر عن تسعة قتلى وجريحين بين عناصر الشرطة الذين تعرضوا للهجوم.

وبدأ الهجوم فجرا واستمر لساعتين بحسب ما أكد ذلك محمد عارف نوري المتحدث باسم الحاكم الإقليمي، فيما أكد قائد الشرطة الإقليمية الجنرال محمد زمان هذه الحصيلة وذكر أن قواته تسيطر على القاعدة.

وأعلن المتحدث نفسه باسم طالبان مسؤولية الحركة عن العملية التي استهدفت مركزي شرطة مزدحمين. وشنت طالبان خلال الأسبوع الماضي مجموعة من الاعتداءات على قواعد عسكرية ومقار للشرطة في الجنوب الشرقي وفي الوسط أسفرت عن أكثر من 150 قتيلا.

5