طبيب تونسي يكتشف علاجا لمرض البهاق

الاثنين 2015/04/20
وزارة الصناعة التونسية توافق على تصنيع الدواء الجديد

تونس- حصل طبيب تونسي على براءة اختراع دولية لاكتشافه علاجا لمرض البهاق بعد 9 سنوات من الأبحاث والتجارب.

وشرع الباحث المختص في التغذية رشاد صميدة في تسويق أول دواء طبيعي لمعالجة داء البُهاق بعد أن حصل على براءة الاختراع الدولية من مؤسسة الملكية الفكرية في سويسرا.

و قال صميدة خلال تقديمه اكتشافه الجديد لوسائل الإعلام بالعاصمة التونسية يوم الجمعة الماضي، إنه دخل منذ حوالي 9 سنوات في سلسلة من التحاليل والتجارب بعد أن اكتشف أن حمية غذائية خاصة بمرضى الكولسترول وارتفاع ضغط الدم أعدها بنفسه وتتكون من مواد طبيعية بنسبة 100 بالمائة، أدت إلى تحسن حالة المصابين بداء البهاق، وقد شكل ذلك نقطة انطلاق للقيام بالعديد من التجارب والتحاليل المخبرية ليتوصل في الأخير إلى مستحضر يتكون من عدة زيوت في شكل شراب وليس دواء جلديا خارجيا يقضي تماما على مرض البهاق الخبيث الذي يصيب حوالي 5 بالمئة من سكان العالم.

وكشف صميدة أن الباحثين ومخابر الأدوية من مختلف دول العالم انبهروا بهذا الاكتشاف وانضموا إلى فريقه لمزيد البحث والتدقيق في اختراعه، حيث وقع تقديم المستحضر في أول مؤتمر عالمي لمرض البهاق بمدينة ميلانو الإيطالية.

كما تم مؤخرا إتمام البحوث الخاصة بهذا المستحضر في مركز الأبحاث للأمراض الجلدية بمدينة نيس الفرنسية للتأكد من تركيبته النهائية وحظي بالإعجاب. وقد وافقت مؤخرا وزارة الصناعة والمعهد الوطني للمواصفات والملكية الصناعية بتونس على تصنيع الدواء الجديد.

24