طبيب هولندي يصبح أبا لأبناء مريضاته

الخميس 2017/05/25
تخصيب 60 بويضة

أمستردام – كشف معهد طبي في هولندا مؤخرا أن طبيبا متخصصا في الخصوبة خصب بويضات العشرات من مريضاته بحيواناته المنوية فأصبح أبا لما لا يقل عن 19 طفلا.

وذكر المعهد أنه تم التأكد من تطابق الحمض النووي دي.إن.إيه، في الوقت الحاضر إلى أن يتم تحري الدقة مستقبلا.

وكان الطبيب جان كاربات، الذي توفي في أبريل الماضي، يمتلك مستوصفا في الفترة من 1980 وحتى 2009. وكانت أمهات وأطفالهن اشتبهوا في أن الطبيب استخدم حيواناته المنوية، واعترف هو بنفسه في مقابلات بأنه خصب 60 بويضة.

وتوجه من بين الأشخاص الذين انتابهم الشك حيال هوية والد أبنائها، 23 شخصا للمعهد لإجراء اختبارات أبوة. وكان يتعين عليهم مقارنة الحمض النووي الخاص بهم بأطفالهم الرسميين بعدما رفض كاربات الخضوع للاختبار خلال حياته، كما أن أرملته رفضت بشدة طلبات لاختبار أغراض زوجها المتوفى مثل فرشاة أسنانه وماكينة الحلاقة.

ووفقا للمعهد، فإن الاختبار باستخدام أحد أطفاله المعترف بهم رسميا كشف 19 مطابقة، ويتوقع إثبات المزيد من حالات التطابق.

وستقرر المحكمة في الثاني من يونيو ما إذا كان يتعين على أرملته تسليم الفرشاة والماكينة للمزيد من التحليل.

24