طرح أول صكوك إسلامية أردنية بقيمة 700 مليون دولار

السبت 2015/02/28
عز الدين كناكرية: الإصلاح المالي يتضمن ضبط عجز الموازنة

عمّان- أكدت وزارة المالية الأردنية أنه ستطرح أول إصدار من الصكوك الإسلامية خلال النصف الأول من العام الحالي، وذلك لإتاحة المجال للمصارف الإسلامية للاستفادة من السندات الحكومية.

ويتوقع أن يصل حجم الإصدار الأول 700 مليون دولار، وذلك لتغطية عجز الموازنة المقدر بحوالي 987 مليون دولار أو ما نسبته 2.5 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي.

قال وكيل وزارة المالية الأردنية، عز الدين كناكرية: إن البنوك الإسلامية لديها سيولة كبيرة تبلغ حوالي 1.8 مليار دولار، وإن طرح الصكوك الإسلامية سيعظم الفائدة منها.

وكان مجلس النواب الأردني أقر، الأربعاء الماضي، الموازنة العامة للعام الحالي بحجم 11.4 مليار دولار، فيما فوض وزارة المالية لطرح سندات خزانة لتمويل موازنة الدولة لعام 2015.

وتساهم السندات الإسلامية في تنويع مصادر تمويل الموازنة العامة وإتاحة المجال أمام البنوك الإسلامية للاشتراك في شراء سندات الخزانة التي تطرحها الحكومة وفقا لأدواتها المالية.

والصكوك هي أوراق مالية، تصدر وفق الضوابط الإسلامية، بضمان مشاريع استثمارية، تدر دخلا، وتكون ذات أصول ثابتة، وتكون الصكوك بمثابة حصص تمليك أو تأجير أو رهن بأصول هذا المشروع.

وتابع المسؤول الأردني قائلا: إن برنامج الإصلاح المالي الذي أقرته الحكومة قبل أسابيع يتضمن عدة محاور، أهمها تفعيل تحصيل الإيرادات وترشيد الاستهلاك الحكومي والاستخدام الأمثل للموارد وضبط عجز الموازنة وزيادة فعالية كفاءة إدارة الدين العام، إضافة إلى تعزيز الرقابة المالية وزيادة الشفافية والإفصاح عن الأوضاع الاقتصادية ما يؤدي في مجمله إلى تعزيز النمو الاقتصادي، حسب عز الدين كناكرية.

وأضاف أن البرنامج يستهدف أيضا تخفيض الدين العام الذي يتوقع أن يتجاوز30 مليار دولار مع نهاية العام الحالي، إلى جانب إشراك القطاع الخاص في المشاريع التي تعكف الحكومة على تنفيذها.

11