طهران تنجح في مماطلة وتضليل الغرب تجاه برنامجها النووي

الجمعة 2014/07/18
طهران تنجح في تضليل الغرب تجاه برنامجها المثير للجدل

فيينا - عقدت الجمعة وهو اليوم السابع عشر من الجولة السادسة للمفاوضات النووية بين ايران ومجموعة 5+1 مشاورات بين مساعدي وفود المفاوضات لبحث تمديد المفاوضات.

وتجري المشاورات بين خبراء وفود المفاوضات لبحث تمديد المفاوضات في الوقت الذي واصل فيه طرفا المفاوضات تبادل وجهات النظر حتى ساعة متأخرة ليلة أمس ، بحسب وكالة الانباء الايرانية (إرنا).

وكان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف قد أكد أمس ضرورة تمديد المفاوضات النووية مع مجموعة 5+1 للوصول الى تفاهم مشترك بين الجانبين.

وقال ظريف بعد لقائه الثنائي مع مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي کاثرين اشتون " اننا تجاوزنا مفاوضات صعبة لحد الآن .. الفکرة الرئيسية قد تبلورت الا اننا لم نتوصل بعد إلى نتيجه حاسمة ونهائية" بحسب وكالة الانباء الايرانية (إرنا).

ووصف وزير الخارجية الايراني الاعمال التي انجزت في المفاوضات بالجيدة.

وفيما يتعلق حول الفترة المحتملة لتمديد مفاوضات ايران و5+1، لفت ظريف الى انه وفقا لاتفاقية جنيف تم تمديد هذه الفترة حتي الـ24 من نوفمبر ، متابعا "اننا بحاجة الى تمديد المفاوضات و اعلان اسلوب التمديد".

يذكر أن يوم 20 يوليو من الشهر الجاري هو التاريخ المستهدف للتوصل إلى اتفاق شامل ونهائي بين طهران ومجموعة 5+1 ( التي تضم بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة والصين وروسيا اضافة الى المانيا )لإنهاء الخلاف بشأن الأنشطة النووية الإيرانية.

وكان الجانبان قد توصلا في نوفمبر الماضي الى اتفاق مؤقت تضمن تخفيف العقوبات على طهران مقابل الحد من انشطتها النووية.

وأكد مراقبون في هذا السياق أن إيران نجحت في تضليل الغرب طيلة المفاوضات وكسب الوقت دون الخرود بنتائج ملموسة تحسم الملف النووي الإيراني المثير للجدل.

كما أكدت المصادر ذاتها أن إيران تسعى إلى اكمال برنامجها النووي والتخفيف في الآن ذاته من حدة العقوبات الاقتصادية المفروضة على اقتصاد طهران والذي أثقل كاهلها.

كما أعلن المفاوض الصيني في المباحثات حول الملف النووي الايراني في فيينا انه من "المرجح" ان تتفق ايران والدول الكبرى الجمعة على تمديد مهلة التوصل الى اتفاق نهائي.

وقال وانغ كون للصحافيين "نعم من المرجح" حصول ذلك، مشيرا الى ان فترة تمديد المهلة غير واضحة حتى اللحظة.

ووصف وانغ التقدم في المحادثات النووية خلال الاشهر الاخيرة بـ"المشجع". وتهدف المحادثات الى التوصل الى اتفاق نهائي يهدئ مخاوف الدول الغربية ازاء قدرة ايران على تصنيع القنبلة النووية.

1