طهران تنفق أموالا طائلة للسيطرة على الإنترنت

شبكة الإنترنت المحلية ستمنع المستخدمين من الحصول على البيانات من خارج إيران، وتزيد الرقابة على المحتوى وتوفر الوصول إلى البيانات المصرح بها فقط.
الاثنين 2020/05/18
للتحكم في مسارات المعلومات التي يتداولها الإيرانيون

طهران - قدر مركز الأبحاث في البرلمان الإيراني أن النظام أنفق حوالي 190 تريليون ريال إيراني على إنشاء “شبكة المعلومات الوطنية”، وهي شبكة إنترنت “بديلة” من أجل التحكم في مسارات المعلومات التي يتداولها الإيرانيون.

ومن الصعب تقدير المبلغ المذكور بالدولار الأميركي، لكن إذا تم تطبيق سعر الصرف الرسمي الحالي، فإن الإنفاق على هذه الشبكة يصل إلى 4.5 مليار دولار على الأقل.

ويقيد النظام الإيراني الوصول إلى الإنترنت منذ نحو عقدين، لكن فكرة إنشاء شبكة “إنترانت” داخلية، تعود إلى إدارة الرئيس المتشدد السابق محمود أحمدي نجاد في عام 2005.

وفقا لموقع “راديو فاردا” الإيراني ومقره براغ ستمنع شبكة الإنترنت المحلية المستخدمين من الحصول على البيانات من خارج إيران، وتزيد الرقابة على المحتوى وتوفر الوصول إلى البيانات المصرح بها فقط. كما لا يمكن لمستخدمي الإنترنت المحلية الاستعانة بشبكات VPN التي يستخدمها الإيرانيون للوصول إلى المواقع المحجوبة.

وانتقد المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي مرارا عدم إحراز تقدم في إطلاق الشبكة وقال “للأسف، ما كان يجب القيام به لم يتم حتى الآن”.

19