طهران تنفي قيامها بنشاطات نووية سرية

الاثنين 2014/05/12
إيران ترفض التمييز النووي وتعرب عن استعدادها لمزيد من الشفافية

طهران- وصف الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إدعاء قيام إيران بنشاطات نووية سرية بـ”الكذب”، مؤكدا، في الوقت نفسه، على أن بلاده لو أرادت القيام بنشاطات سرية لما تقدمت بطلب لشراء أجهزة الطرد المركزي من الأسواق الرسمية في العالم.

وأضاف روحاني، أمس الأحد، أن بلاده لن تقبل بالتمييز النووي للتخلي عن برنامجها لكنها مستعدة لمزيد من الشفافية أمام المجتمع الدولي، على حد تعبيره.

وقال روحاني في خطابه بمقر المنظمة الإيرانية للطاقة النووية، “نريد تلبية مصالح الشعب الإيراني ولن نقبل بتمييز نووي”.

وتأتي تصريحات الرئيس الإيراني قبل دخول المفاوضات حول البرنامج النووي الايراني، غدا الثلاثاء، في العاصمة النمساوية فيينا، مرحلة جديدة لا تقل دقة وحساسية عن سابقاتها، إذ من المتوقع أن يبدأ مفاوضو مجموعة الستة وطهران بالشروع في صياغة اتفاق نهائي حول هذه المسألة.

وأضاف رئيس إيران الإصلاحي قائلا، إن “تقنيتنا وعلمنا النوويين ليسا مطروحين على الطاولة للتفاوض بشأنهما”، موضحا أن ما على بلاده عرضه على الأسرة الدولية هو مزيد من الشفافية، وفق وصفه.

كما قال روحاني، “نريد أن نقول للعالم إن أعداءنا يكذبون باتهامهم لإيران بالسعي إلى امتلاك سلاح نووي”، مؤكدا على أن ايران لم تقم بأي نشاط سري في هذا المجال.

وترفض طهران التخلي عن حقها في امتلاك برنامج نووي سلمي وخصوصا بالحد من برنامجها لتخصيب اليورانيوم، كما طلب مؤخرا مسؤولون أميركيون وفرنسيون.

والهدف الذي يصبو إليه مفاوضو مجموعة “1+5” والمتمثلة في دول ألمانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا وإيران، هو أن تعطي هذه الأخيرة ضمانة دائمة لبقية العالم بشأن الطابع السلمي البحت لبرنامجها النووي، لتحصل مقابل ذلك على رفع العقوبات الدولية التي تخنق اقتصادها.

وتتمثل إحدى العقبات المتبقية الواجب اجتيازها في المفاوضات بتحديد قدرات تخصيب اليورانيوم التي ستبقى في إيران بعد اتفاق محتمل، وخاصة عدد أجهزة الطرد المركزي السريعة من الجيل الجديد التي قد تستمر البلاد في استخدامها.

يذكر أن مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية قاموا، الأربعاء الماضي، بزيارة لموقعين نوويين هما منجم “ساجهاند” لليورانيوم ومصنع “أردكان” في محافظة يزد الواقعة وسط إيران في إطار الاتفاق المرحلي بين الجانبين، ينتهي منتصف الشهر الجاري.

5