عارضة برازيلية تحرم الإيرانيين من متابعة قرعة المونديال

الخميس 2013/12/12
الممثلة البرازيلية تنجح في خطف أنظار الجميع.. إلا الإيرانيين

باهيا (البرازيل) – حرم الرداء الذي كانت تلبسه عارضة الأزياء البرازيلية فرناندا ليما مقدمة حفل قرعة مونديال البرازيل 2014 الذي أقيم الجمعة الماضي في منتجع كوستا دو ساويبي الساحلي الواقع في شمال شرق البرازيل، ملايين الإيرانيين من عشاق الساحرة المستديرة من متابعة هذا الحدث الكبير.

وذكرت تقارير صحفية أن التلفزيون الرسمي الإيراني قرر بعد بث الدقائق الأولى فقط من الحفل، قطع الإرسال بسبب شكل الفستان المثير الذي كانت ترتديه ليما خلال حفل سحب القرعة.

وعلى الرغم من نجاح الممثلة البرازيلية في خطف الأنظار من الجميع بمن فيهم رئيسة البرازيل ديلما روسيف، ورئيس الفيفا جوزيف بلاتر، خلال حفل تقديم قرعة المونديال مع الممثل رودريجو هيلبرت الجمعة الماضي، إلا أنها أصبحت في إيران محل اللّعنات والشتائم بعد أن تسبّب ظهورها المثير في قطع البث المباشر وحرمان ملايين الإيرانيين من متابعة القرعة.

وقالت صحيفة "20 مينوت" الفرنسية إن المشاهدين الإيرانيين حرموا من مواكبة البث بسبب سيقان وملابس فرناندا المثيرة.

لكن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" عيّن الممثلة البرازيلية أيضا لتقديم حفل توزيع جوائز الكرة الذهبية لعام 2013، في 13 يناير المقبل في زيوريخ، بالمشاركة مع النجم الهولندي السابق رود جولييت وهو ما قد يتسبب مرة ثانية في منع الإيرانيين من مشاهدة هذا الحدث الكروي.

24