"عارية" موديلياني بأكثر من 170 مليون دولار

الأربعاء 2015/11/11
لوحة "بوليت جوردان" للفنان الايطالي موديلياني

نيويورك - بيعت لوحة "عارية نائمة" (ريكلانيغ نيود) لأماديو

موديلياني التي تعتبر من أعماله الرئيسية بسعر قياسي للرسام الإيطالي في إطار مزاد بلغ 170.4 مليون دولار مساء الاثنين في نيويورك.

ولم يسبق أن عرضت اللوحة التي أنجزت في 1917-1918 للبيع في مزاد.

وكانت دار كريستيز تقدر سعرها بمئة مليون دولار. وقد حطم العمل السعر القياسي لمنحوتة لموديلياني بيعت في نوفمبر 2014 بسعر 70.7 مليون دولار.

وشكلت لوحة "عارية نائمة" التي تمثل امرأة عارية مستلقية على أريكة حمراء ووسادة زرقاء، ضجة كبيرة عندما عرضها الفنان الإيطالي للمرة الأولى في معرض له في باريس.

ووصفت جيسيكا فيرتيغ، المسؤولة عن بيع اللوحات في دار كريستي لوحة الرسام والنحات الإيطالي بأنها "عمل فني رائع، بلا منازع".

وبعد دقائق قليلة سقط سعر قياسي آخر من خلال لوحة “الممرضة” لروي ليشتنشتاين التي بيعت بـ95.37 مليون دولار أي تقريبا ضعف السعر القياسي السابق لعمل من أعمال فنان البوب آرت الأميركي والذي كان 56.12 مليون دولار. وكانت لوحة الممرضة مقدرة بسعر 80 مليون دولار، وهي عبارة عن فتاة شقراء تضع أحمر شفاه فاقع اللون.

واحتلت لوحة الفنان الإيطالي المرتبة الثانية بين الأعمال الفنية الأغلى في تاريخ المزادات، بعد لوحة الرسام الأسباني الشهير بيكاسو “نساء الجزائر”، التي بيعت في مزاد علني لدار كريستي في مايو الماضي، بمبلغ 179.4 مليون دولار.

وبينما لم يكشف عن اسم المشتري الصيني، قالت دار كريستي إن اللوحة بيعت لجامع لوحات صيني. ونشط الجامعون الآسيويون في السوق خلال المواسم القليلة الماضية.

وتنافس نحو 6 مشترين لاقتناء اللوحة التي عرضت لتكون العمل المحوري ضمن مجموعة تضم 34 من أعمال موديلياني تحت عنوان “ملهمة الفنان".

وشمل المزاد أعمالا للرسام الفرنسي بول غوغان، الذي سجل رقما قياسيا في مجال النحت، من خلال هيكل يجسد امرأة تاهيتية، وصل سعره 30.9 مليون دولار.

وبلغت قيمة إجمالي المبيعات في مزاد كريستيز، الذي عرض اللوحات الفنية العائدة للقرن العشرين، 491.4 مليون دولار.

24