عالم ألماني يجمد نفسه لمدة قرن ونصف

الخميس 2014/06/26
سامس دفع مبلغا قدره 21 ألف يورو لشركة أميركية مقابل تجميده

هامبورغ – ينوي البروفيسور في مدينة هامبورغ، كلاوس سامس، البالغ من العمر 75 عاما، تجميد نفسه والنهوض بعد 150 سنة. ويأمل بأن يتمكن الخبراء والأطباء من إعادته إلى الحياة الطبيعية في المستقبل.

وتنحصر العملية في تجميد مخلوق حي ليستعيد فيما بعد وظائفه الحيوية. وأشارت صحيفة “بيلد” الألمانية إلى أن جسم البروفيسور سيبرد حتى 195 درجة مئوية تحت الصفر. ويتعين على الحقوقيين إثبات موت مخ البروفيسور، ثم يوضع جسمه في حوض مليء بالجليد الذي يبلغ وزنه 60 كيلوغراما، وذلك خلال فترة لا تزيد عن 5 دقائق. وفي حال تأخر القائمون بعملية التجميد تعتبر التجربة فاشلة لأن الخلايا تبدأ في التحلل، ما يحول دون إعادة البروفيسور إلى الحياة.

يذكر أن البروفيسور دفع مبلغا قدره 21 ألف يورو لشركة أميركية مقابل تجميده، تضاف إلى ذلك نفقات نقله إلى الولايات المتحدة والتي كلفته 14 ألف يورو.

24