عباس يكلف حمد الله بتشكيل الحكومة

الأربعاء 2013/08/14
الحمد الله لديه مهلة بـ5 أسابيع لتشكيل الحكومة الجديدة

القدس المحتلة– أعاد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس الثلاثاء تكليف رئيس الحكومة المستقيل رامي الحمد الله بتشكيل حكومة جديدة، بحسب ما اوردت وكالة الانباء الفلسطينية الرسمية (وفا).

ونقلت الوكالة عن الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة أن «رئيس دولة فلسطين محمود عباس استقبل الثلاثاء رئيس حكومة تسيير الأعمال رامي الحمد الل،ه حيث أعاد الرئيس تكليفه بتشكيل الحكومة».

وأفاد المركز الاعلامي الحكومي ان الحمد الله قبل تكليفه، بينما أوضح أبو ردينة أن «المدة القانونية لإعادة تشكيل الحكومة هي خمسة اسابيع».

وقدم الحمد الله استقالته في شهر يونيو الماضي، وكلفه عباس بتسيير اعمال الحكومة لحين تكليف شخصية جديدة بمنصب رئيس الوزراء.

وكان عباس كلف الحمد الله في الثاني من يونيو الماضي بتشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة خلفا لسلام فياض الذي شغل منصب رئيس الوزراء منذ يونيو عام 2007.

وقدم فياض استقالته في ابريل الماضي بعد خلاف حول استقالة وزير المالية نبيل قسيس، في الثاني من مارس، التي قبلها فياض لكن الرئيس عباس رفضها.

وكان الحمد الله أعلن سابقا ان حكومته ستستمر حتى 14 اغسطس حيث كان من المفترض ان تتفق حركتا فتح وحماس على تشكيل حكومة توافق وطني.

من جانبها، وافقت البلدية الاسرائيلية للقدس على بناء 942 وحدة استيطانية جديدة في القدس الشرقية المحتلة، عشية استئناف المفاوضات الاسرائيلية الفلسطينية

وصرح عضو المجلس البلدي للقدس يوسف بيبي علالو أن «البلدية وافقت على مشروع بناء 942 مسكنا في جيلو» (الحي الاستيطاني)، في قرار يأتي بعد اعلان الحكومة الأحد بناء 1187 وحدة سكنية في الكتل الاستيطانية بالضفة الغربية والقدس الشرقية.

وقال علالو الذي ينتمي إلى المعارضة اليسارية أنه «قرار رهيب يعد استفزازا للفلسطينيين والأميركيين والعالم بأسره الذين يعارضون جميعا مواصلة الاستيطان».

وكشف مسؤول في المنظمة غير الحكومية الاسرائيلية السلام الآن المعارضة للاستيطان أن قرار البلدية يشمل امكانية بناء 300 وحدة أخرى أيضا في مرحلة لاحقة.

4