عجلة الدوري القطري تعود إلى الدوران في غياب الريان

الخميس 2014/08/21
فريق لخويا يستعد للدفاع عن لقبه

الدوحة - تعود عجلة الدوري القطري لكرة القدم لموسم 2014-2015، اليوم الخميس، إلى سالف نشاطها وسط تغييرات واسعة على صعيد الأجهزة الفنية واللاعبين، وغياب الريان أحد أعرق الأندية وأكثرها شعبية لهبوطه إلى الدرجة الثانية.

ويلعب اليوم الأهلي مع السيلية والعربي مع الخور، وغدا الجمعة الشمال مع الخريطيات ولخويا مع قطر والجيش مع الوكرة والغرافة مع أم صلال. وتأجلت مباراة السد مع الشحانية لارتباط الأول بربع نهائي دوري أبطال آسيا، حيث خسر أمام الهلال السعودي 0-1 ذهابا في الرياض، ويستضيفه إيابا الثلاثاء المقبل.

ويغيب عن البطولة فريق الريان أحد أعرق الأندية القطرية وأكثرها شعبية، ما يفقدها الكثير من الإثارة. ويسعى لخويا إلى الاحتفاظ بلقبه، وسيكون مرشحا بارزا للفوز به مع السد والجيش، كما تأمل العديد من الفرق في المنافسة على أدوار متقدمة لضمان المشاركة في دوري أبطال آسيا في نسخته المقبلة.

واستعدت معظم الفرق للموسم الجديد بمعسكرات أوروبية ومباريات ودية، وأيضا بتغييرات في الأجهزة الفنية وفي صفوف المحترفين. وقد تعاقدت ستة فرق مع مدربين جدد أبرزهم وأكثرهم شهرة الدنماركي مايكل لاودروب الذي تولى مهمة الإشراف على لخويا خلفا للبلجيكي إريك غيريتس، إلى جانب التشيكي إيفان هاسيك (قطر)، والروماني دان بتريسكو (العربي) والإيطالي سيلفيو ديلبرتو (الشمال) والأسباني مغيل ليتينا (الشيحانية) والبرازيلي ماركوس باكيتا العائد لتدريب الغرافة.

واستمر باقي المدربين مع فرقهم وهم المغربي حسين عموتة (السد) للموسم الثالث على التوالي، والتونسي نبيل معلول (الجيش) والتونسي سامي الطرابلسي (السيلية) والتونسي ماهر الكنزاري (الوكرة) والتشيكي ميلان ماتشالا (الأهلي) والتركي بولنت كوركماز (أم صلال) والروماني لازلو بولوني (الخور) والفرنسي مارشان (الخريطيات).

معظم الفرق استعدت للموسم الجديد بمعسكرات أوروبية ومباريات ودية، وأيضا بتغييرات في الأجهزة الفنية

وعلى مستوى المحترفين الأجانب، اختلف الأمر بين الأندية تماما، ففي الوقت الذي أجرت أندية تغييرات جذرية واستبدلت كل محترفيها، استقرت أندية أخرى على محترفيها أو بعضهم. الغرافة هو الوحيد الذي لم يستبدل محترفيه الأربعة وهم البرازيلي نيني والأرجنتينى ليساندرو لوبيز والفنزويلي نيكولاس فيدو ميكو والأسترالي ماركو بريشيانو.

أما الجيش وقطر والعربي فقد استبدلوا جميعا اللاعبين الأجانب، فتعاقد قطر مع المدافع الجزائري رفيق حليش والكوريين تشو يونغ وهان كو والتونسي حمدي الحرباوي، والعربي مع الأسباني بابلو هرنانديز والبرازيلي باولينو والنيجيرى ايموه إيزيكيل والإيراني واشكنان ديجاجاه، وتعاقد الجيش فقط حتى الآن وقبل ساعات من انطلاق الدوري مع المدافع البرازيلي لوكاس مينديز.

واستبدل لخويا مدافعه الجزائري مجيد بوقرة بالمدافع الأسباني شيكو فلوريس، والسد مهاجمه الأسباني راؤول غوانزليز بالبرازيلي موريكي، والأهلي مهاجمه الكونغولي الونغا بالإيراني جلال حسيني. فيما أبقى السيلية على البحريني فوزي عايش فقط، وتعاقد مع الكوري الجنوبي جين سي مع التونسي عصام جمعة والبرتغالي ريكاردو كوستا، وأبقى الخريطيات على المدافع البرازيلي دومينغوس، وضم السنغالي ايسيار من لخويا والمهاجم الأردني حسن عبدالفتاح، واستمر الأرجنتيني سيباستيان جورجي والعراقي حسين أرحيمة مع الوكرة الذي تعاقد أيضا مع المغربيين محسن متولي ويونس الحواصي. ورحل المغربى عثمان العساس، أقدم محترف في الدورى القطري للمرة الأولى تاركا أم صلال بعد خلافات نشبت بينهما، وانضم المصري أحمد فتحي بدلا منه إلى جانب الفرنسي جيرمي، فيما استمر الإيراني منتظري للموسم الثاني على التوالي. والمعروف أن عثمان العساس انضم للغرافة منذ 2005 وظل يلعب معه حتى موسم 2013، حيث غادره إلى فريق أم صلال.

22