عدد النساء المحيطات بالرجل يحدد مدى إخلاصه

السبت 2015/01/17
النساء يسعين إلى علاقات طويلة الأمد مع شركاء مخلصين

واشنطن - الرجال يكونون أكثر ميلًا للارتباط عندما يكون عدد النساء في محيطهم قليلا، هذا ما أكدته دراسة أميركية حديثة.

وكشف المشرف على الدراسة التي تناولت جماعات من هنود القارة الأميركية في غويانا، ريان شاخت أنه عندما تكون النساء أقل عددًا، “قد تطلب علاقات قائمة على الإخلاص والالتزام ما يلقى تجاوبًا من جانب الرجال”، الذين يخشون عندها أن يتم التخلي عنهم.

وأضاف شاخت أن “هذا الأمر يتنافى مع الفكرة التقليدية عن ميل الرجال إلى بذل مجهود أكبر عندما يكون عدد النساء قليلا”، سعيا للإكثار من العلاقات الجنسية العابرة، وأوضح قائلا إن “الحكم الشعبية وعلماء التطور يؤكدون أنه في مجال الحب، الرجال والنساء يبحثون عن أنواع مختلفة جذريا من العلاقات”.

وأشار إلى أن الرجال عندهم عادة، الميل إلى العلاقات العابرة في حين تسعى النساء بحسب المعتقد السائد إلى علاقات طويلة الأمد مع شركاء مخلصين، بسبب الفوارق البيولوجية بين الجنسين.

وأشارت الدراسة إلى أن النساء يعولن على موضوع الإنجاب بالمقارنة مع الرجال، إذ أن إنجاب الأطفال له تبعات أكبر على النساء وبالتالي فإن سوء اختيار الشريك قد تكون كلفته كبيرة، أما بالنسبة إلى الرجل فالتكاثر قد يترجم فقط بعلاقة جنسية”.

واستخلصت الدراسة أنه “على العكس، يبدو الرجال أقل استعدادا للدخول في علاقات من دون التزام عندما يكونون متفوقين عدديا على النساء، أما النساء فلا يغيرن سلوكهن تبعا لتغيّر هذا المعدل”.

21