عراقيون يشكرون تويتر على إغلاق حساب قيس الخزعلي

العراقيون على مواقع التواصل يعبرون عن سعادتهم بحظر شركة تويتر لحساب قيس الخزعلي زعيم ميلشيا «عصائب أهل الحق».
السبت 2019/12/14
محلّ سخرية

بغداد - تفاعل الناشطون العراقيون على مواقع التواصل مع حظر شركة تويتر لحساب قيس الخزعلي زعيم ميلشيا «عصائب أهل الحق»، وأصبح مادة للسخرية والتهكم.

وحظر حساب الخزعلي بشكل مؤقت من قبل توتير يحول دون أن يسمح لصاحبه استخدام حسابه، كما يحذر المستخدمين الآخرين منه.

وجاء حظر حساب الخزعلي على تويتر بعد ساعات من نشره تغريدة، أدان فيها الميليشيات الخارجة عن القانون، وأثارت ضجة واسعة بين المغرّدين، وأصبحوا يتندّرون على تغريدته.

وكتب مغرّد:

djDngue5EQzjT3M@

حساب قيس الخزعلي غلقوه

لأنك صرحت ضد الميليشيات يا قاسي.

وقال آخر:

وأضاف ناشط:

HSfrany@

شكرا للأميركان.

تم حذف حساب قيس الخزعلي من تويتر.

وجاء في تغريدة:

seaidsajad@

شركة #تويتر تغلق حساب قيس الخزعلي لانتهاكه معايير النشر بصورة عنيفة.

بعد ما تعبر علينا سوالف #دراكولا.

شوفلك غيرها قيس.

وسخر مغرّد قائلا:

mohammed077224@

تويتر يغلق حساب زعيم عصائب أهل الحق قيس الخزعلي دون إيضاح الأسباب.

هسة يقولك هاي مؤامرة كونية تستهدف #العراق!

كما أغلقت شركة تويتر أيضا حسابات أخرى لمسؤولين عراقيين، منهم عبدالكريم خلف، القائد العام للقوات المسلحة العراقية اللواء الركن الذي أثار أيضا سخرية الناشطين على تويتر بعد تصريحاته لقناة تلفزيونية تحدث فيها عن حادثة ساحة الوثبة التي تم فيها إعدام شاب.

وكتب ناشط:

وجاء في تغريدة ساخرة:

iraqiblogger02@

لا صحّة لوجود برنامج اسمه تويتر ولا صحّة لوجود شخص اسمه عبدالكريم خلف #غرّد_مثل_خلف.

وكانت واشنطن قد فرضت مؤخراً عقوبات على 4 مسؤولين عراقيين على علاقة بقمع المتظاهرين. واستهدفت العقوبات كلا من قيس الخزعلي زعيم ميليشيا “عصائب أهل الحق” العراقية المرتبطة بإيران، وشقيقه ليث الخزعلي أحد قيادييها.

كما شملت العقوبات حسين فالح اللامي، مسؤول الأمن في قوات الحشد الشعبي التي تضم فصائل مسلحة تدعمها إيران، منها “عصائب أهل الحق”. وامتدت العقوبات الأميركية إلى خميس العيساوي، وهو رجل أعمال عراقي ثري تورط في فساد ودفع رشاوى لمسؤولين حكوميين في العراق.

وقالت وزارة الخزانة الأميركية حينها إن العقوبات جاءت بسبب انتهاك حقوق الإنسان أو الفساد، وعقب احتجاجات دامية عمّت العراق.

19