عراقي يفتتح مدينة ألعاب للترفيه عن الفقراء

مدينة ألعاب للترفيه عن الفقراء في النجف تمنح زائريها الدخول وحجز مكان لانتظار السيارات مجانيان، في حين يتم تقديم الألعاب والخدمات الأخرى "بأسعار رمزية".
الثلاثاء 2018/07/03
المدينة مفتوحة لجميع أبناء الشعب العراقي

النجف (العراق)- يجد أطفال عراقيون في مدينة النجف (جنوب غربي بغداد) وسائل المتعة والترفيه بأسعار منخفضة في مدينة ترفيهية افتتحها أحد السكان يدعى جواد الشايب في الآونة الأخيرة.

افتتح المتنزه للجمهور خلال عطلة عيد الفطر، ولا يزال يستقبل الزوار منذ ذلك الحين. وقال صاحب الحديقة إن الدخول وحجز مكان لانتظار السيارات مجانيان، في حين يتم تقديم الألعاب والخدمات الأخرى بما في ذلك المواد الغذائية والمشروبات “بأسعار رمزية”.

وأوضح “في الواقع هذه الملاهي هي مشروع خيري فأسعار الطعام المقدم في الحديقة رخيصة جدا. نحن نضغط دائما على أصحاب محلات بيع المثلجات وأصحاب الأكشاك لخفض الأسعار، وحتى أسعار الألعاب منخفضة للغاية فقط لتغطية أجور العمال لا أكثر. نحن نمضي قدما في تطوير المشروع”.

وقال إن “مدينة الملاهي مفتوحة لجميع أبناء الشعب العراقي. يمكن للأيتام، وأبناء السجناء، وأبناء الذين قتلوا في الحرب أو العنف وأطفال الفقراء اللعب على حسابي. ومعظم الألعاب التي تقدم أسعارها بسيطة، ويتم تقديم بعضها مجانا”.

ويرى سكان النجف، مثل عباس الجبوري، أن موقع المتنزه البعيد عن وسط المدينة المزدحم مثالي، قائلا “هذه الحديقة الترفيهية جيدة جدا والألعاب متنوعة وذات أسعار رمزية وموقعها ممتاز بعيدا عن المدينة وكثافة السكان. موقعها مريح للغاية وجميل، والأطفال سعداء للغاية ويستمتعون باللعب”.

24