عرض ساخر من بوتين لمثليي الجنس في أستراليا

الأحد 2014/03/02
استعراض "ماردي جراس" يسخر من بوتين

سيدني - أحيا استعراض “ماردي جراس” لمثليي الجنس من الرجال والنساء في مدينة سيدني الأسترالية، أمس السبت، ماضيه كمسيرة احتجاجية عبر سخرية العديد من العربات الـ144 المشاركة في الاستعراض من أفكار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين المحافظة حيال النشاط الجنسي. وشارك في الاستعراض الذي يعد الفاعلية الأخيرة لمهرجان “ماردي جراس” المستمر منذ نحو شهر أكثر من 10 آلاف شخص. وحضر المهرجان مئات الآلاف رغم هطول الأمطار لأيام، وما تبعها من انخفاض درجات الحرارة، لمشاهدة الحفل الراقص بنهاية فصل الصيف.

وقال مصمم الاستعراض إجناتيوس جونز: “كنا نعرف أنه سيكون هناك الكثير من المشاعر تجاه ما يحدث في روسيا.. على الرغم من أننا حققنا أشياء كثيرة هنا، نعلم أن هناك الكثير لتحقيقه في أماكن أخرى”.

وأوضح جونز أن بعض المشاركين عبر المركبات لم يصوروا بوتين على أنه شيطان فحسب، ولكن البعض تعهد بدعم الروس ممن لا يتفقون معه في وجهات نظره. وتابع: “أردنا أن نفعل شيئا من شأنه أن يخاطب كلا من جمهورنا والجمهور الروسي، ونقول لهم إننا هنا في أستراليا نفكر فيهم ونتضامن معهم”.

24